مصر

حدث فى 23 رمضان: مولد أحمد بن طولون

حدث فى 23 رمضان العديد من الأحداث الهامة منها مولد أحمد بن طولون.

مولد أحمد بن طولون

الأمير أحمد بن طولون فى (220 – 270 هـ/ 20 سبتمبر 835 – مارس 884م) أمير مصر، ومؤسس الدولة الطولونية في مصر والشام، ولد سنة 835 ميلادية، كان والده من أتراك القبجاق، عُني به أبوه عناية فائقة؛ فعلّمه الفنون العسكرية، وتلقى الفقه والحديث، وتردد على حلقات العلماء ينهل منها، ثم رحل إلى طرسوس بعد أن تولى بعض أمورها بناءً على رغبته؛ ليكون على مقربة من علمائها، الذين اشتهروا بالفقه والحديث والتفسير، وبعد رجوعه صار موضع ثقة الخلفاء العباسيين لعلمه وشجاعته، والتحق بخدمة الخليفة “المستعين بالله” في 248 – 252هـ، وصار موقع ثقته وتقديره.

 نزل مصر فواجهتْه مصاعب عديدة، لكن سرعان ما اشتد نفوذه، و أخمد الفتن التي اشتعلت بكل حزم، وأجبر ولاة الأقاليم على الرضوخ له .

  أسندت ولاية مصر إلى “يارجوخ” والد زوجة ابن طولون، فعمل على تثبيت صهره، وزاده نفوذًا بأن أضاف إليه حكم الإسكندرية، ولم يكتفِ ابن طولون بما حقق من نفوذ في مصر، فتطلع إلى أن تكون أعمال الخراج في يده.

كان أحمد بن طولون رجل دولة من الطراز الأول، فعُنيَ بشؤون دولته، وما يتصل بها من مناحي الحياة، ولم تشغله طموحاته في التوسع وزيادة رقعة دولته عن جوانب الإصلاح، والعناية بما يحقق الحياة الكريمة لرعيته.

قام بإنشاء عاصمة جديدة لدولته شمالي “الفسطاط” عُرِفت بـ”القطائع”وهي العاصمة الثالثة لمصر بعد الفسطاط والعسكر.

أنشأ في وسط المدينة مسجده المعروف باسمه إلى اليوم “مسجد أحمد بن طولون”، وهو من أكبر المساجد، وتبلغ سعته 8487 مترًا مربعًا.

 لقي ربه في (10 من ذي القعدة 270هـ – ذكر أعلى أنه: مارس 884م).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى