منوعات

حدث في 21 رمضان : وفاة عثمان بن أرطغرل .. والشيخ فرحان السعدي

توفى السلطان عثمان بن أرطغرل (أرطُغرل) أو (عثمان الأول) بن سليمان شاه (656 هـ/1258م – 1326م)، فى مثل هذا اليوم 21 رمضان.

وفاة عثمان بن أرطغرل

وهو مؤسس الدولة العثمانية وأول سلاطينها.. شهدت سنة مولده غزو المغول بقيادة هولاكو لبغداد وسقوط الخلافة العباسية.

ومات رحمه الله بعد حياة عامرة بالغزو والجهاد، حيث قضى في السلطنة ما بين 26 و27 سنة.

 وانتقل بدولته من مجرد إمارة صغيرة إلى دولة قوية فتية. 

وبلغ من حبه للإنفاق أنه ما ترك عند موته سوى فرس وسيف ودرع ونحو ذلك من اللباس والفراش.

 حدث في 21 رمضان

وحدث فى 21 رمضان أيضاً، استشهاد الشيخ فرحان السعدي.

ولد الشيخ فرحان السعدي في قرية المزار من أعمال قضاء جنين شمال فلسطين عام 1860 ميلادي، عندما نشبت ثورة عام 1929م بادر إلى قيادة مجموعة من المقاتلين في قضاء جنين بفلسطين المحتلة، استبسل في المعارك ضد البريطانيين والصهاينة، حتى ألقت قوات الاحتلال القبض عليه وحكمت عليه بالسجن لمدة ثلاثة أعوام، فور خروجه من السجن عاود نشاطه وانضم إلى حركة القائد الشيخ عز الدين القسّام، شارك في معركة أحراش يعبد عام 1936م التي استشهد فيها القسّام، قاد العديد من العمليات الفدائيّة العسكرية الناجحة، أسرته قوات الاحتلال البريطاني، قدّم للمحكمة العسكرية بعد يومين من اعتقاله، قامت خلالها بتعذيبه، وبعد محكمة صوريّة، حكمت عليه بالإعدام شنقًا، وفي مثل هذا اليوم من شهر رمضان تمّ تنفيذ الحكم بالشيخ الكبير فرحان السعدي وهو صائم، وكان لإعدامه رنّة كبيرة في فلسطين.

   في مثل هذا اليوم من شهر رمضان عام 652، أيضاً ، عقّ النبيّ محمد الأمين (عليه أفضل الصلاة والسلام)، أي ذبح عقيقة، عن الحسن ابن عليّ إبن فاطمة الزهراء رضي الله عنهم.

 في مثل هذا اليوم من شهر رمضان المُبارك، أمر الخليفة العباسي بتلاوة خطبة الجمعة في بغداد باسم السلطان السلجوقي طغرل بك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى