مصر

حركة تنقلات محدودة في قيادات الداخلية المصرية ومديري الأمن

اعتمدت وزارة الداخلية المصرية، أمس الأحد، حركة تنقلات جديدة بصفوف قيادات الوزارة، وعدد من مديري الأمن.

وشملت الحركة تعيين كلًا من: .

* لواء/نائل ثروت عزيز يسى – مساعد الوزير لقطاع الأمن الإجتماعى .

  • لواء/جمال الدين إبراهيم السيد الرشيدى – مدير أمن القليوبية .

  • لواء/طارق مرزوق محمد عبدالمغنى سيد أحمد – مساعد الوزير مدير أمن الجيزة.

  • لواء/هشام فاروق طلب أبوزيد – مدير أمن أسوان .

  • لواء/السيد صابر عبدالغنى خيرالله – مساعد الوزير لقطاع الأمن المركزى .

  • لواء/رجب محمود أحمد عبدالعال – مدير أمن السويس .

  • لواء/شريف عبدالحميد إبراهيم غريب – مدير أمن قنا .

  • لواء/أشرف محمد محمد إبراهيم الجندى – مساعد الوزير مدير أمن القاهرة .

  • لواء/سامى عبدالرازق غنيم هيسه – مدير أمن الإسكندرية .

  • لواء/عماد أحمد محمود أحمد – مدير أمن مطروح .

  • لواء/هشام جاد أحمد حسن البرادعى – مساعد الوزير لقطاع السجون .

تأتي حركة التنقلات داخل وزارة الداخلية، بعد أقل من أسبوع على الإعلان عن حركة المحافظين الجديدة، والتى شملت 11 لواء، ينتمون للقوات المسلحة والشرطة، بالإضافة إلى 5 مدنيين، وأحد مسئولي الرقابة الإدارية.

كما تنتظر مصر في الأيام القادمة، تعديل وزاري مرتقب لإعادة ترتيب أوراق الداخل.

كانت مصادر صحفية مصرية، قد أكدت أن رئاسة الوزراء تجري  مقابلات واجتماعات بسرية تامة، مع مرشحين لتولي حقائب وزارية ضمن التعديل المقبل داخل إحدى فنادق القاهرة.

وأكدت المصادر أن الوزارات التي سيتم تغييرها هي: ” وزارة الصحة، والعدل والتضامن، والتجارة، والصناعة والاستثمار، والتعليم العالي، والنقل، والسياحة، والبيئة، ووزارة قطاع الأعمال”.

وقالت المصادر الصحفية، أن تلك التغيرات تأتي لمحاولة تهدئة الرأي العام، عقب موجة من الغضب الشعبي، تمثلت في مظاهرات 20 سبتمبر، التي كان ضمن أسبابها الاستياء تجاه سياسات بعض الوزارات.

كما تأتي في إطار لهجة انتقاد غير معتادة من السيسي وبعض إعلاميي النظام، ترى أهمية إعادة ترتيب الداخل، لتجاوز “أزمات صنعها مسؤولون بالحكومة”، والإيحاء بأن الغضب الشعبي الكبير سببه الحكومة وليس نظام عبد الفتاح السيسي ككل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى