مصر

 حقوقين: أكثر من 200 معتقل في احتجاجات سبتمبر بمصر

كشف مصادر حقوقية مصرية، أن السلطات الأمنية في مصر اعتقلت خلال اليومين الماضيين، أكثر من 200 شخص على الأقل، على خلفية التظاهرات التي تشهدها البلاد خلال الفترة الحالية والمطالبة برحيل نظام الرئيس “عبدالفتاح السيسي”.

اعتقال 200 مواطن

وكشف مدير مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان، محمود جابر، إن المؤسسة تلقت أنباء عن قيام الشرطة بإلقاء القبض على أكثر من 200 مواطن، منهم من هم في سن الطفولة (لم يتجاوز الثامنة عشرة)، وغالبيتهم من الشباب والطلاب.

وأوضح جابر في تصريحات صحفية، أنه “تم عرض 25 شخصا فقط من إجمالي المعتقلين على نيابة أمن الدولة العليا”، وأضاف: “ننتظر ظهور باقي المقبوض عليهم، وعرضهم على النيابة خلال المدة القانونية منذ القبض عليهم، التي يجب ألا تتجاوز 24 ساعة”.

وأشار مدير مؤسسة عدالة أن “النيابة وجهت لمَن تم التحقيق معهم تهمة التظاهر دون ترخيص أو تصريح، بالإضافة لاتهامات بالتخريب وإتلاف مرافق عامة”.

وتابع: “من الوجهة الحقوقية، نحن نصنف عملية القبض على أنها اعتقال أو احتجاز تعسفي، لا سند له من قانون، لأن حرية التعبير عن الرأي والتجمع السلمي ليسا جريمة، ويجب على السلطة المصرية ألا تضع قيودا على هذا الحق، وأن تتوقف عن إرهاب المواطنين واعتقالهم لمجرد التظاهر السلمي”.

وتواصلت أمس الثلاثاء، المظاهرات في المحافظات المصرية المختلفة، لليوم الثالث على التوالي احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية وعمليات هدم المنازل، وفرضت الشرطة حظرا للتجول بمناطق جنوب القاهرة، كما اعتقلت العشرات.

حظر تجوال

وقال أهالي مدن “الصف وأطفيح والعياط “، جنوب القاهرة، إن الشرطة فرضت حظرا للتجول ابتداء من السابعة من مساء الثلاثاء، لكن القرار لم تعلنه وزارة الداخلية في بيان رسمي كما جرت العادة، ولكن القيادات الشرطية المحلية هي من أخبرت به الأهالي.

وأكد شهود عيان أن الشرطة ألقت القبض على عدد من أهالي القرى والمناطق التي خرجت فيها المظاهرات، ونشرت صفحات ولجان إلكترونية تابعة للسلطة صوراً لشباب ورجال موقوفين قالت إنهم وراء اندلاع المظاهرات.

وشهدت محافظات مصر خروج آلاف من المواطنين للتظاهر منذ الأحد، كما شهدت مناطق شبرا والبساتين والمعادي خروج مظاهرات وعمليات كر وفر بين المتظاهرين والشرطة.

كما شهدت مدينة أبو النمرس ومنطقة الشوبك التابعة لمركز البدرشين بمحافظة الجيزة مظاهرات ردد فيها ناشطون هتافات احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية وغلاء الأسعار وعمليات هدم المنازل.

وامتدت المظاهرات لمدينة أسوان وقنا وأسيوط والمنيا بصعيد مصر، والقليوبية والإسكندرية شمالاً.

م.ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى