أخبارعربي

حكم بالإعدام على 3 أشخاص من الحويطات بسبب مشروع نيوم

أصدرت محكمة سعودية حكم بالإعدام على 3 أشخاص من الحويطات احتجوا على مشروع نيوم ورفضوا مغادرة منازلهم.

الإعدام على 3 أشخاص من الحويطات

وأعلنت منظمة “القسط” لحقوق الإنسان أن محكمة الجنايات المتخصصة في المملكة العربية السعودية حكمت على “شادلي الحويطي” و “عطا الله الحويطي” و “إبراهيم الحويطي” بـ الإعدام الاحد الماضي.

وشادلي الحويطي هو شقيق “عبد الرحيم الحويطي” الذي قتلته السلطات السعودية عام 2020 لرفضه مغادرة منزله لبناء مشروع نيوم

http://https://nwafez.com/wp-content/uploads/2020/04/saudi.mp4?_=1

وانتقد “شادلي الحويطي” آل سعود بعد مقتل شقيقه واعتقال عدد من أفراد عائلته. فأقدمت السلطات السعودية على اعتقاله العام الماضي.

وفي وقت سابق، اعتقلت السلطات السعودية بعض أفراد قبيلة الحويطات، الذين يعيشون في هذه المنطقة منذ مئات السنين، لرفضهم بيع أراضي أجدادهم للحكومة السعودية لتشييد مشروع نيوم حيث أجبر مشروع نيوم ما لا يقل عن 20 ألف فرد من قبيلة الحويطات على الهجرة وطردوا من منازلهم.

السعودية

وأدانت منظمة القسط لحقوق الإنسان الحكم الصادر بحق متظاهري مشروع نيوم وطالبت بالإفراج الفوري وغير المشروط عنهم.

وما يثير الاهتمام هو أن معظم السلطات السعودية لا تصدر إخطارات حول الأحكام التي تصدرها، ولا تعلق على ما تكشف عنه منظمات حقوق الإنسان.

وحكم على شيوخ قبيلة “الحويطات” في شمال غرب السعودية “عبد الله الحويطي” و “عبد الله دخيل الحويطي” مؤخرًا بسبب احتجاجهم على مشروع “محمد بن سلمان” في بناء مدينة “نيوم” بالسجن لمدة 50 عامًا وحظر سفر لمدة 50 عامًا.

مشروع نيوم

“نيوم” هو مشروع على غرار عاصمة السيسي الإدارية، لبناء مدينة ضخمة شمال غرب المملكة العربية السعودية، ويفترض افتتاح المرحلة الأولى منها بحلول عام 2025؛ ويقال إن مساحتها تبلغ مساحتها 26500 كيلومتر مربع ؛ أي 33 ضعفا من حجم مدينة نيويورك وثلاثة أضعاف حجم قطر.

وتقدر تكلفة بناء مدينة نيوم بنحو 500 مليار دولار، ووفقًا للتقارير، ستبدأ الشركات الفرنسية في بناء 1000 كيلومتر من الطرق الشمسية خلال هذا المشروع. كما ستقوم الشركات البريطانية أيضًا بإنتاج طاقة الرياح وبناء السفن السياحية وستقوم الشركات الهولندية أيضًا بربط المباني الكبيرة والمرتفعة من خلال بناء جسور حديثة ومتقدمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى