دولي

خسائر زلزال أفغانستان : دفن قرى كاملة بمواطنيها

صرّح أطباء في أفغانستان بأن الكثير من الأطفال ربما قضوا في الزلزال الذي ضرب البلاد أمس الأربعاء، بحسب بي بي سي.

زلزال أفغانستان

وقد قُتل أكثر من ألف شخص في الكارثة، وتسببت الأمطار الغزيرة والموارد المتهالكة والتضاريس الوعرة في إعاقة عمل رجال الإنقاذ.

رابط الصورة
وأدى الزلزال، الذي بلغت قوته 6.1 درجة على مقياس ريختر، إلى دفن أعداد غير معروفة من السكان وسط أنقاض المنازل المدمرة، وهي غالبا ما تكون مبنية من الطين.

وبينما دعت سلطات طالبان إلى مزيد من المساعدات الدولية، يبدو أن شبكات الاتصالات تضررت بشدة.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن متحدث باسم طالبان قوله “لا يمكننا الوصول إلى المنطقة .. الشبكات ضعيفة للغاية.”

وقال ناجون وعمال إنقاذ إن قرى دمرت بالكامل بالقرب من مركز الزلزال، وإن طرقا وأبراج هواتف محمولة انهارت ودمرت، وإنهم يخشون من ارتفاع عدد القتلى.

تركزت الغالبية العظمى من الضحايا حتى الآن في مقاطعتي “غايان” و “بارمال” من ولاية بكتيكا. ويفيد سكان المنطقة بتعرض العشرات من القرى للدمار.

وقالت امرأة في مستشفى عاصمة ولاية بكتيكا للصحفيين إنها فقدت 19 فرداً من عائلتها جراء الزلزال.

وأضافت “سقط سقف غرفتي. وعلقت (تحت الركام) ولكن كان بإمكاني رؤية السماء. حصل خلع في كتفي وأصيب رأسي لكنني خرجت. أنا واثقة من أن سبعة أو تسعة أشخاص من عائلتي ممكن كانوا معي في نفس الغرفة لقوا حتفهم.”

ووقع الزلزال في ساعة مبكرة من صباح يوم الأربعاء على بعد حوالي 44 كيلومترا من مدينة خوست، وشعر به السكان في مناطق بعيدة مثل باكستان والهند.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى