مصر

رئيس البرلمان الأوروبي يطالب مصر بإطلاق سراح الباحث المعتقل “باتريك جورج”

طالب ديفيد ساسولي، رئيس البرلمان الأوروبي، السلطات المصرية، إطلاق سراح الباحث المعتقل “باتريك جورج”، وذلك بالتزامن مع عيد ميلاده الـ32 والذي يقضيه في محبسه.
ونقلت الحملة الداعية لإطلاق سراح باتريك، عن ساسولي قوله: “إن القبض على باتريك جورج وحبسه عار على أولئك الذين يؤمنون بالقيم الإنسانية وحقوق الإنسان الأساسية، وأقول لباتريك إننا لن نتركه بمفرده”.

باتريك جورج

كانت سلطات مطار القاهرة الدولي، قد ألقت القبض على باتريك في 7 فبراير من العام الماضي، أثناء عودته من إيطاليا، حيث يدرس، لقضاء إجازته في مصر.
واتهمت أسرة جورج، الأمن المصري، بتعذيبه وضربه، وصعقه بالكهرباء، أثناء فترة اختفائه في مقرات أمن الدولة.
ووجهت السلطات لباتريك، تهم “إشاعة أخبار وبيانات كاذبة من شأنها تكدير السلم الاجتماعي، والتحريض على التظاهر دون الحصول على تصريح، قاصداً الانتقاص من هيبة الدولة، وتكدير السلم والأمن العام، والتحريض على قلب نظام الحكم، وترويج المبادئ والأفكار التي تؤدي إلى تغيير مبادئ الدستور الأساسية”.
ويواجه باتريك جورج أيضاً تهماً بإدارة واستخدام حساب على الشبكة المعلوماتية بغرض الإخلال بالنظام العام والإضرار بالأمن القومي، والترويج لارتكاب جريمة إرهابية، واستخدام العنف.
وفي 2 يونيو الجاري، قررت محكمة جنايات القاهرة، تجديد حبس باتريك 45 يوماً احتياطياً على ذمة التحقيق، في الوقت الذي قالت حملة الدفاع عنه، إنه تم منع ممثلي السفارات ومحامي الاتحاد الأوروبي من حضور جلسة التجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى