مصر

رغم هجوم إعلام الدولة.. “ريش” يفوز بنجمة الجونة لأفضل فيلم عربي 

انتزع فيلم “ريش” المثير للجدل، جائزة نجمة الجونة لأفضل فيلم عربي طويل، خلال حفل الختام الذي أقيم مساء أمس الجمعة.

وصعد مخرج الفيلم “عمر الزهيري” من أجل استلام جائزة فيلم ريش، وسط ترحيب شديد من الحضور.

وفي كلمته وجه الزهيري الشكر لوزيرة الثقافة إيناس عبد الدايم على دعمهما الكبير، كما أعرب عن فخره بكونه سينمائيا مصريا تخرج من معهد السينما بأكاديمية الفنون، وعبّر عن اعتزازه بنشأته وحياته في مصر.

وجاء حصول الفيلم على جائزة “نجمة الجونة”، بالرغم من الضجة المثارة حول الفيلم واتهامه  من قبل أجهزة الإعلام المحسوبة على الدولة بـ”الإساءة إلى سمعة مصر”.

فيلم ريش

وتعرَّض الفيلم لانتقادات من برامج تلفزيونية وبعض الفنانين والنقاد، بسبب حالة الفقر الشديد التي عاشتها العائلة محور الأحداث في الفيلم، وامتدت هذه الاتهامات إلى المهرجان وبلغت حد المطالبة بمقاطعته إعلامياً.

وخلال العرض الخاص للفيلم، قرر عدد من الفنانين المأجورين من الأجهزة الأمنية، مغادرة العرض الخاص، متهمين القائمين عليه بتحريف الوقائع، بهدف الإساءة إلى مصر.

في الوقت نفسه، هاجم مساء الجمعة، الإعلامي “مصطفى بكري” المولي للأجهزة الأمنية، فيلم “ريش”، وقال خلال تقديمه برنامج “حقائق وأسرار” المذاع على قناة صدى البلد، “لم نكن أبدا ضد الإبداع ولكن غير مسموح باختراق العقل المصري”.

وأضاف بكري: “هناك فرقا كبيرا بين التحقير من شأن مصر والمصريين وتصورهم أنهم في دولة تعيش في الأدغال ولم تخرج حتى إلى الحياة، ولا يصح ذلك خاصة مع تنفيذ مشروع حياة كريمة الذي يجعل الريف في مصاف المدن”.

وطالب وزيرة بكري وزيرة الثقافة بإقالة محمد حفظي من رئاسة مهرجان السينما احتراما لمشاعر المواطنين، وتابع: ” تم حجز الفيلم للعرض في 23 ديسمبر المقبل، ويجب وقف هذا الفيلم مع تقديمه للجنة للبحث في هذا الأمر وكيف خرج السيناريو بهذا الشكل”.

يذكر أن فيلم “ريش” هو أول الأفلام الروائية الطويلة للمخرج عمر الزهيري.

وفاز الفيلم بجائزتين من مهرجان “كان” السينمائي، كما حصل على جائزة “أسبوع النقاد” وجائزة “لجنة تحكيم الاتحاد الدولي لنقاد السينما” (فيبريسي)، في يوليو 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى