اقتصاد

روسيا تثبت وجودها فى العين السخنة لـ 50 سنة

قالت مصادر إن روسيا ستنتهي من تنفيذ المنطقة الصناعية بالعين السخنة قبل نهاية العام.

العين السخنة

و قال رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس يحيى زكي لوكالة سبوتنيك خلال زيارته إلى موسكو حالياً، إن روسيا ستنتهي من تنفيذ منطقتها الصناعية في العين السخنة خلال الخمسة أشهر المقبلة.

وسيكون للشركات الروسية الآن الحق في التواجد داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وذلك بعد أن وقع الجانبان خلال الزيارة على ملحق للاتفاقية الموقعة بينهما في عام 2018، بحسب نشرة انتربرايز.

وترفع الاتفاقية أيضا القيود المفروضة على دخول السوق المصرية لسكان المنطقة الصناعية الروسية، مع إمكانية بيع ما يصل إلى 100% من المنتجات المصنعة في المنطقة الصناعية الروسية في السوق المحلية.

إمتيازات روسية

وكانت الحكومتان المصرية والروسية قد وقعتا الاتفاقية البالغة مدتها 50 عاما في مايو 2018، قبل أن يصدق عليها الرئيس السيسي بعد عام تقريبا.

كانت روسيا قد تقدمت بطلب إلى الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس في يونيو الماضي لإنشاء منطقة صناعية جديدة في العين السخنة، وفق ما قاله رئيس الهيئة حينها.

شرق بورسعيد

أيضاً من المتوقع البدء في الإنتاج بالمنطقة الصناعية الروسية بشرق بورسعيد في عام 2022، على أن يتم استكمال المشروع وتنفيذه خلال الفترة المقبلة.

وكان مقررا الانتهاء العام الماضي من المشروع.

ومن المتوقع أن يجتذب استثمارات بقيمة 7 مليارات دولار. وأبدت 32 شركة روسية تعمل في مجالات مختلفة اهتمامها بإقامة مصانع ومناطق تخزين كبرى فى المنطقة البالغة مساحتها 5.25 مليون متر مربع.

ورغم الامتيازات التي حصلت عليها روسيا فى مصر خاصة فى العين السخنة وشرق بورسعيد، وسيدي براني، تخلت عن مصر فى أزمة سد النهضة، وساندت إثيوبيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى