سوشيال

وقف برنامج ريهام سعيد وتحويلها للتحقيق بعد “حلقة الثعلب”

قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، السبت، وقف برنامج “صبايا الخير” للإعلامية ريهام سعيد وإحالتها للتحقيق، وذلك بعد حلقة الثعلب.

وقال المجلس في بيان رسمي، أنه أوقف البرنامج المذاع على فضائية “النهار”، لحين انتهاء التحقيق مع ريهام سعيد، وكذلك الممثل القانوني للقناة، بشأن الحلقة المثيرة للجدل، والتي عرضت الأسبوع الماضي.

وقال مصدر مسؤول أن لجنة الرصد بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، ستناقش اليوم الأحد، أزمة حلقة برنامج ريهام سعيد عن الثعالب ونشاط صيد الحيوانات.

كما قامت شبكة قنوات “النهار” برفع الحلقة المثيرة للجدل من جميع قنواتها للتواصل الاجتماعي.

وتقدمت “النهار” كذلك باعتذار للمشاهدين، وأكدت أنها تأخذ بعين الاعتبار وتدعم حقوق الحيوانات لما لها من قيمة متأصلة في الحياة، أبرزها العيش دون قسوة ومعاناة، وحرصها كذلك على الدعوة لاتخاذ أي تدابير احترازية مرتبطة بحقوق الحيوانات، بهدف حمايتها وعدم ترويعها.

حلقة الثعلب

كانت ريهام سعيد قد أثارت غضب العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي، بعد عرض الحلقة الثانية من برنامجها “صبايا الخير” على فضائية “النهار”، والتي تضمنت قيامها برحلة برية لاصطياد الثعالب والذئاب.

وعرضت ريهام سعيد في الحلقة كيفية اصطياد الذئاب والثعالب، وربطها بطريقة محددة منعا للهرب، الأمر الذي أثار غضب الجماهير المصرية، بسبب الطريقة المهينة والعنيفة في صيد الحيوانات.

ريهام سعيد

يذكر أن هذه هي المرة الخامسة التي يتم فيها وقف برنامج ريهام سعيد “صبايا الخير”.

وكانت المرة الأولى في عام 2015، بعد تفجيره أزمة “فتاة المول، التي رصد من خلالها قيام شاب بصفع فتاة داخل مركز تجاري، بعدما تصدت لمحاولته التحرش بها، وهي الحلقة التي أثارت أزمة واسعة وقتها.

وقامت وقتها ” ريهام سعيد ” بنشر صور خاصة لسمية طارق الشهيرة بـ” فتاة المول “، وهي الفتاة التي كانت قد تعرضت إلى التحرش والتعدي بالضرب.

تم اتهام ريهام سعيد وقتها بنشر صور خاصة للفتاة من جوالها بدون إذن، وهو ما فجر الغضب ضدها وتم اتهامها بالتعدي على حقوق الإنسان واختراق المفاهيم والقواعد المهنية للإعلام.

وتسببت الحلقة، في انسحاب المعلنين من البرنامج، ووقف البرنامج لأسابيع لحين هدوء الضجة المثارة حوله.

وفي عام 2017، أصدرت نقابة الإعلاميين في مصر قرارا بوقف برنامج “صبايا الخير” لريهام سعيد، بسبب استضافته في إحدى حلقاته سيدة متزوجة وعشيقها وعرضا قصة خيانتها لزوجها مع هذا الرجل.

وتوقف “صبايا الخير” لمرة ثالثة في فبراير 2018، بقرار من فضائية “النهار”، بعد قرار المحامي العام الأول للنيابات بحبس ريهام سعيد والمنتج الفني ورئيس تحرير البرنامج 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهام عدد من مساعديها بالتحريض على خطف طفلين لتصوير حلقة تلفزيونية.

وفي أغسطس 2019، أعلنت إدارة شبكة قنوات “الحياة”، أن مجلس الإدارة قد اتخذ قرارا بوقف برنامج “صبايا” ومقدمته ريهام سعيد، على خلفية ما أثير حول حلقة أهانت فيها مرضى السمنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى