مصر

زاهي حواس يرد على جمعه : النبي إدريس ليس أبو الهول.. وكلامك تخاريف وخزعبلات 

أصدر زاهي حواس، وزير الآثار الأسبق، بيانًا هاجم فيه علي جمعه، مفتي الديار المصرية الأسبق، واصفاً ما قاله علي جمعة من أن النبي إدريس هو أبو الهول مجرد تخاريف وخزعبلات.

النبي إدريس ليس أبو الهول

وقال حواس في بيان جديد: “إنني لم أصدر بياني السابق إلا بعدما شاهدت الحلقة من بدايتها لنهايتها، و هالني ما شاهدته فيها من خرافات لا علاقة لها بالعلم، بناها الشيخ جمعه من روايات وأقاويل، وهو ما نتعجب من صدوره من شيخ فاضل، وكان من الصعب علي أن أتصل به بعد ما شهدته من معلومات مغلوطة في الحلقة وتخاريف”.

وأضاف حواس: “كان من باب أولى أن يحدثني الدكتور جمعه قبل أن يفتي فيما ليس به علم “.

 وتابع :” يؤسفني القول إن ما قاله لا يطلق عليه سوى خزعبلات”.

وأكمل حواس: “القول بأني محتكر العلم مردود عليه بأن عصر بناة الأهرامات هو تخصصي وأنا من ثلاثة علماء فقط على دراية بتلك الحقبة وتفاصيلها التاريخية”.

علي جمعه

 

كان “علي جمعه” قد أطلق موجة من الجدل بتصريحات حول هوية بناة الأهرامات، زعم فيها أن النبي إدريس هو أبو الهول وهو من بدأ بناة الأهرام.

وقال علي جمعة في تصريحات تلفزيونية على التلفزيون المصري الرسمي: “هناك كثير من الأقاويل التي يرجحها العلماء، هو أن نبي الله إدريس هو من بدأ بناء الأهرامات وعلم التحنيط، وأن وجه تمثال أبو الهول في مصر هو وجهه”.

ووصف حواس فى بيان : يصر أنه وحده مصدر المعرفة .

كما هاجم جمعه بي بي سي بالقول : نأمل من الإعلام الوطني أن يراعي الأغراض والأهداف وراء البرنامج من جهة .. ومن أثار هذه الزوبعة في محطة الـBBC وغيرها ممن لبسوا الحق بالباطل .. لأننا في زمن نحتاج فيه إلى الوعي”.

رد زاهي حواس

ورد زاهي حواس على علي جمعه، أنه لا يوجد دليل على بناء النبي إدريس للأهرامات وأبو الهول”، لكن هناك أدلة كاملة تؤكد أن الملك زوسر هو أول من بنى هرما، وأن خفرع هو من شيد “أبو الهول”.

وطالب حواس جمعه في مداخلته مع عمرو أديب، بـ”عدم الإفتاء في الآثار”، بحسب تعبيره.

خزعبلات جمعه

واعتاد مفتي مصر السابق، إثارة الجدل بتصريحات تواجه انتقادات عديدة من المختصين بسبب عدم دقتها، حيث تحدث في وقت سابق عن ارتباط شبكات اتصال الجيل الخامس بانتشار فيروس كورونا المستجد.

وأضاف: “الصائم الذي يفطر على خمر لا يبطل صيامه” .

ومن آراء المفتي السابق المثيرة للجدل كذلك تصريحه عن نسب ملكة بريطانيا الملكة إليزابيث، للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، ولكن جدها اضطر لاعتناق المسيحية.

كما أفتى علي جمعة عام 2013 في حضور السيسي، بجواز قتل المعتصمين السلميين بميدان رابعة، وأوصى جنود الجيش والشرطة بإمعان القتل في معارضي انقلاب 3 يوليو، وزعم أنهم أقرب لله منهم.

وأضاف: طوبى لمن قتلهم وقتلوه

ع.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى