مصر

 زايد: تطعيم كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة بلقاح كورونا “منتصف فبراير”

أعلنت وزيرة الصحة هالة زايد، مساء أمس الأحد، إنه سيتم بدء تطعيم كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة بلقاحات مضادة لفيروس كورونا، في منتصف شهر فبراير الجاري.

وأوضحت زايد في تصريحات لبرنامج الحكاية مع الإعلامي عمرو أديب، على شاشة MBC مصر، إن الوزارة تعقد اتفاقيات مع العديد من شركات اللقاح بشكل فردي للحصول على لقاحات كورونا، مشيرة إلى حصول لقاحي أسترازينيكا وسينوفارم على موافقة الاستخدام الطارئ بمصر.

وأضافت الوزيرة:  “لقاحات “سبوتنيك  V”، و”سينوفارم” و”جونسون أند جونسون” في مرحلة التسجيل بهيئة الدواء”.

وحول لقاح “أسترازينيكا”، قالت زايد: “الشركة  لديها مصانع في كوريا الجنوبية والهند وروسيا والعديد من الدول، فأول شحنة حصلت عليها مصر من هذا اللقاح كانت من دولة الهند، ولكن عندما زاد الاحتياج للقاح لجأت الشركة إلى مطابقة اللقاح الذي يُصنع في الهند بكل اللقاحات التي تُنتج في فروع الشركة في الدول المختلفة”.

وأشادت “هالة زايد”، بموقف التحالف الدولي للقاحات “جافي”، وتعهده بأنه سيورد جرعات هائلة من لقاحات كورونا إلى مصر.

وتابعت: “الهند طلعت شهادة بأن منتج أسترازينيكا في الهند هو نفسه اللي في كوريا الجنوبية، وهو نفسه اللي في باقي الدول، ممكن تجيلي دفعات تانية بس من روسيا أو كوريا الجنوبية”.

وزادت قائلة: “«جافي» قالت إن الدفعة المقبلة ستأتي من الهند أو كوريا الجنوبية”، مركدة أن أسترازينيكا لديها دقة وأخرت شهادات تطابق المنتج في كل مصانعها.

وحول لقاح “سينوفارم”، قالت وزيرة الصحة، أنه نوع من اللقاحات تعتمد على الفيروس غير الحى مثل تطعيم الأنفلونزا وبه مأمونية عالية.

أما لقاح “أسترازينيكا”، يعتمد على الفيروس الحى المضاعف وبه نفس التكنيك لقاحات شلل الأطفال ويعطى مأمونية وكفاءة أيضا” بحسب الوزيرة.

كانت مصر قد بدأت رسميا، الأحد الماضي، حملتها للتطعيم باللقاح الصيني  “سينوفارم”، المضاد لفيروس كورونا المستجد، من داخل مستشفى “أبو خليفة” للعزل بمحافظة الإسماعيلية.

لقاح أسترازينيكا

وأمس الأحد، أعلنت الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية، وصول أولى دفعات لقاح (أسترازينيكا-أوكسفورد) يالبريطاني المثير للجدل.

ويثير اللقاح البريطاني الكثير من الجدل، حيث صرح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس السبت، أن النتائج الأولية للقاح الشركة البريطانية-السويدية أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا، “غير مشجعة” بالنسبة لمن تبلغ أعمارهم ما بين 60 و65 عاما وما فوق.

وتابع ماكرون: “المعلومات قليلة للغاية عن اللقاح الذي طورته الشركة البريطانية-السويدية بالاشتراك مع جامعة أكسفورد”.

وأضاف: “نعتقد اليوم أنه غير فعّال تقريبا بالنسبة للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم فوق 65 عاما”.

وتابع قائلاً: “ما يمكنني قوله لكم اليوم رسميا هو أن النتائج الأولية لدينا غير مشجعة بالنسبة لمن تبلغ أعمارهم ما بين 60 و65 عاما (وما فوق) في ما يتعلق بأسترازينيكا”.

في ذات السياق، أعلن وزير الصحة الألماني، أمس السبت، أنّ حكومته لن تعطي الأولوية للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً لتلقي لقاح “أسترازينيكا” البريطاني ضد فيروس كورونا، وذلك طبقاً لمشورة خبرائها الذين يشككون في فاعليته لدى هذه الفئة العمرية.

وقال ينس شبان أثناء محادثة مع عاملين في مجال الرعاية الصحية، “سيتعين علينا الآن مراجعة ترتيب التلقيح”، بسبب “القيود العمرية على لقاح أسترازينيكا”.

كانت هيئة اللقاحات الألمانية قد أوصت الخميس، بعدم التصريح لهذا اللقاح للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً، حيث يشير الخبراء إلى “الافتقار لبيانات كافية للبتّ في فاعلية” لقاح أسترازينيكا لدى كبار السن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى