مصر

زيادة 7 جنيه في سعر صنفين من “أبيمول” المستخدم لعلاج البرد

قررت لجنة تسعير الدواء المصرية، زيادة سعر دواء ابيمول إكسترا، وابيمول 500 مجم، والذي يستخدم كمسكن للآلام العضلات والمفاصل والظهر وتخفيف أعراض البرد.

وجاء قرار لجنة تسعير الدواء المصرية، برفع سعر دواء ابيمول إكسترا 500 مجم من 9 جنيهات إلى 16 جنيها.

فيما ارتفع سعر أبيمول 500 مجم من 8 جنيهات إلى 13 جنيها.

زيادة أسعار الدواء

وكانت هيئة الدواء قررت زيادة أسعار بعض الأصناف الدوائية التي تعالج مرضى كورونا والضغط والقولون فى فبراير الماضي، وذلك رغم تأكيد شعبة الأدوية بنهاية يناير عدم وجود نية لأي زيادة في أسعار الأدوية.

ثم قررت هيئة الدواء فى نفس الشهر زيادة أسعار بعض الأصناف الدوائية التي تعالج الحروق والتهاب الحلق والمغص لدى الأطفال الرضع، بالإضافة إلى فيتامين “د” الذي يستخدم في علاج مرضى كورونا.

وأصبحت أسعار الدواء فى مصر تتضاعف بشكل شبه أسبوعي فى غيبة الدولة,

و يؤكد المتخصصون في الصناعة ارتفاع أسعار أكثر من 1200 صنف دوائي حيوي منذ اندلاع الحرب الروسية – الأوكرانية.

ورفضت الهيئة، وهي لجنة تتبع مجلس الوزراء المصري مباشرة، وتم تأسيسها في عام 2019 لتتولى التسعير والرقابة والبحوث الدوائية على المستحضرات والمستلزمات الطبية، كل الاتهامات التي وجهت إليها من أعضاء البرلمان بتحريك أسعار الأدوية الحيوية.

يذكر أن سوق الدواء شهد زيادة الأسعار للمرة الثالثة في أقل من شهر منذ بداية العام الجاري، والتي شملت المضادات الحيوية وبعض الأدوية المدرجة في بروتوكول علاج مرضى كورونا، وأدوية مرضى الأورام والسكر وألبان الأطفال.

ويأتي ارتفاع أسعار أدوية البرد، في وقت تعاني فيه كل الأسر من أعراض المرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى