أخبارحقوق الإنسانمصر

السيسي يصدر قرار بالإفراج عن الناشط زياد العليمي

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي يعاني أزمات داخلية، قرارا بالعفو عن الناشط السياسي زياد العليمي وذلك بزعم الاستجابة لدعوات الأحزاب والقوى السياسية وتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين ولجنة العفو الرئاسي.

الإفراج عن الناشط زياد العليمي

ويأتي ذلك القرار استكمالا لدعوة الرئيس المصري بتفعيل عمل لجنة العفو الرئاسي.  بزعم المحامي طارق العوضي، عضو لجنة العفو الرئاسي.

وبخلاف الإفراج عن زياد العليمي، لم يفرج السيسي إلا عن 13 معتقلاً فقط منذ إعادة تفعيل لجنة العفو السياسي فى 26 إبريل 2022، كما أفرج عن 800 شخص بقرارات من النيابات والمحاكم، واعتقل أكثر من 1000 شخص جديد طوال تلك المدة، كما جرى تدوير المئات من المفرج عنهم.

وأضاف طارق العوضي عضو لجنة العفو الرئاسي، خلال منشور له على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك : تؤكد لجنة العفو الرئاسي أنه يجري التنسيق لخروج دفعة جديدةً من المحبوسين غدًا بإذن الله، خالص التهاني للمحبوسين وأسرهم، وكل الشكر لكل مؤسسات وأجهزة الدولة التي قدمت كل التسهيلات !!

ويعتقل نظام السيسي 60 ألف شخص بتهم سياسية وفى قضايا رأي، بعضهم منذ 10 سنوات، فى حالة قمع إجرامية تتجاوز فظائع الخمسينات والستينات

وصّدق رئيس مجلس الوزراء، كمفوض من رئيس الجمهورية بمهام الحاكم العسكري، فى ديسمبر 2021 على حكم محكمة جنح أمن الدولة العليا طوارئ بحبس المحامي والبرلماني السابق زياد العليمي خمس سنوات مع الشغل، والصحفيين: هشام فؤاد وحسام مؤنس أربع سنوات مع الشغل، والحبس ثلاث سنوات مع الشغل لكل من حسام ناصر ومحمد بهنسي، وغيابيًا للنقابية فاطمة رمضان، بتهمة «نشر أخبار كاذبة في الداخل والخارج

خلية الأمل

وتم إلقاء القبض على أعضاء “تحالف الأمل” في 25 يونيو 2019، وشملت قائمة المعتقلين الداعية خالد أبو شادي، والناشط الحقوقي رامي نبيل شعث، ابن وزير خارجية السلطة الفلسطينية السابق نبيل شعث، والقيادي في حزب الاستقلال أسامة العقباوي، ورجل الأعمال عمر الشنيطي، والمحامي زياد العليمي ، والمحامي قاسم عبد الكافي، والناشط العمالي حسن البربري، ورجل الأعمال مصطفى عبد المعز، وأحمد عبد الجليل، مدير مكتب النائب البرلماني أحمد طنطاوي.

وتم تحويل المتهمين لمحكمة جنح الطوارئ، بتهم جديدة، قبل أيام من إلغاء قانون الطوارئ، لتصبح الأحكام باتة، و ليبدأ حبسهم من لحظة صدور الحكم، وليس من لحظة القبض عليهم فى يونيو 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى