مصر

“ستاشر”.. أول فيلم مصري يحصد السعفة الذهبية في مهرجان كان

فاز الفيلم المصري القصير “ستاشر: أخشى أن أنسى وجهك”، بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي الدولي، ليصبح أول فيلم مصري يحصل على الجائزة الذهبية.

ستاشر

ويحكي الفيلم قصة مراهق 16 عاماً يمر بالعديد من الصعاب بينما يحاول العودة لحبيبته، بعد فراق دام ٨٢ يومًا، وتم تصوير الفيلم في يومين فقط بحي السكاكيني بالقاهرة.

كانت الصفحة الرسمية لمهرجان كان، قد أعلنت أمس الخميس، عن فوز الفيلم المصري عبر منشور جاء فيه “نهنئ المخرج المصري سامح علاء بفوزه اليوم بجائزة السعفة الذهبية عن فيلمه القصير “أخشى أن أنسى وجهك”.

كان “ستاشر”، قد حصل في أكتوبر الجاري؛ على جائزة أحسن فيلم في مهرجان موسكو للأفلام القصيرة، ومهرجان نامور السينمائي في بلجيكا، ويشارك حاليا في مهرجان الجونة السينمائي المصري.

الفيلم من إخراج سامح علاء، وإنتاج مصري فرنسي بلجيكي، ويعد أول فيلم مصري يشارك في مسابقة الأفلام الروائية القصيرة بمهرجان “كان”، وهذا الفيلم هو الثاني للمخرج الذي قدم قبل 3 أعوام فيلمه الروائي القصير “خمستاشر”، الذي فاز بعدة جوائز محلية.

وكانت إدارة مهرجان كان قررت إلغاء المسابقة الرسمية للأفلام الطويلة هذا العام بسبب جائحة كورونا في يونيو/حزيران الماضي، وأعلنت عن نسخة مصغرة للمهرجان لمسابقة الأفلام الروائية القصيرة في الشهر الجاري.

منتج الفيلم

من جانبه، أعرب محمد تيمور، منتج الفيلم، عن سعادته بفوز فيلمه “ستاشر” بجائزة السعفة الذهبية من مهرجان الجونة السينمائي بدورته الـ73.

وقال “تيمور”، في مداخلة هاتفية لبرنامج “صباح الخير يا مصر” المذاع عبر القناة الأولى المصرية، إنه تفاجئ فور علمه بحصد الفيلم للجائزة.

وأضاف تيمور: “اتفاجئت بشدة جدا انا كنت في السينما في الجونة، وعرفت الخبر بالصدفة من صديقة ليا فرنسية بعتتلي، طبعا قلبي وقف مكنتش فاهم هي بتهزر ولا بتتكلم بجد بعدها طلعت من السينما جري لحد ما اتأكدت من الأخبار”.

وعن قصة الفيلم قال “تيمور”: “الفيلم بيتكلم عن شاب عنده 16 سنة بينزل في رحلة ما في الفيلم عشان يعمل وداع لشخص عزيز عليه بيعمل رحلة معينة لمدة ربع ساعة على الشاشة الموضوع بيبدأ بشكل تشويقي شوية وبعدين بنفهم إيه اللي بيحصل”.

 

وعن التكلفة الإنتاجية للفيلم قال تيمور: “التكلفة المادية للفيلم رقم محرج بنتكلم في حوالي 200 ألف وشوية، وفكرة الوقت مكنتش معتمدة بس على التمويل لكن السيناريو اشتغلنا عليه وطورنا فيه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى