عربي

 سخرية واسعة من دعوات أمير سعودي لمقاطعة البضائع التركية: من أين ستأكلون ؟!

دعا أمير سعودي بارز إلى مقاطعة المنتجات التركية، رغم عدم وجود أي دعوة رسمية صادرة عن الحكومة، وسط سخرية واسعة من الدعوة.

دعوات أمير سعودي لمقاطعة البضائع التركية

 وغرّد الأمير عبد الرحمن بن مساعد، ابن أخ الملك سلمان بن عبد العزيز: “أقل رد على سياسات أردوغان وتصريحاته المسيئة لبلادنا هو تفعيل المقاطعة للمنتجات التركية الى أن يكف عن أفعاله”.

 وتابع: “هذه حملة شعبية تصرف فيها السعوديون بفطرة وبحب معهود لوطنهم ومشهود، أثبتته المواقف وتثبته”.

وليست هذه المرة الأولى التي يشارك فيها ابن مساعد بحملة مقاطعة المنتجات التركية، وجاءت تغريدته الجديدة تعليقا على قناة تركية تناولت مشاركته في الحملة.

 وأثارت تغريدة عبد الرحمن بن مساعد جدلًا وسخرية واسعة، إذ أيدها سعوديون، ورفضها آخرون بحجة عدم وجود مقاطعة رسمية مع تركيا، وعدم وجود بدائل للبضائع التركية، فيما تقوم المملكة على الإستهلاك.

العلاقات بين الرياض وأنقرة

وتوترت العلاقات بين الرياض وأنقرة، بعد تورط السعودية فى قتل الصحفي السعودي البارز جمال خاشقجي، فى سفارتها فى تركيا.

ورغم أن محكمة سعودية أدانت 8 من المشاركين فى الجريمة بالسجن، فإن أنقره تحمل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وعدد من كبار مستشاريه المسؤولية عن جريمة القتل.

 وقال رئيس مجلس إدارة غرفة الرياض، عجلان العجلان، في تغريدة أمس : “المقاطعة لكل ما هو تركي، سواء على مستوى الاستيراد أو الاستثمار أو السياحة، هي مسؤولية كل سعودي (التاجر والمستهلك)”.

وبرر عجلان دعوته لمقاطعة تركيا بأنها “ردّ على استمرار العداء من الحكومة التركية على القيادة السعودية والمواطنين”.

وبحسب تصريحات لجنة العلاقات الاقتصادية الخارجية نائل أولوباك، فإن الصادرات التركية إلى السعودية تراجعت بنسبة 17 بالمئة مقارنة بالعام الماضي، إلا أنها لم تتوقف رسميا.

ع.ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى