أخبارمصر

رغم الأزمة المالية : السيسي يوجه بسرعة تنفيذ مدينة العلمين الترفيهية

وجه السيسي بسرعة تنفيذ مدينة العلمين الترفيهية رغم الازمة الاقتصادية التي يعانيها الاقتصاد المصري، وانهيار الجنيه غير المسبوق أمام الدولار، ورغم قراره وقف المشروعات لأجل غير مسمى.

مدينة العلمين الترفيهية

و قال وزير الإسكان عاصم الجزار، الأربعاء، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه بسرعة الانتهاء من أعمال جميع المشروعات المنفذة في مدينة العلمين الجديدة، وفي مقدمتها تشطيب واجهات الأبراج الشاطئية، والمنطقة الترفيهية، في ضوء الاهتمام الكبير من القيادة السياسية لمشروعات المدينة السياحية المطلة على البحر المتوسط.

وتمر مصر بأزمة اقتصادية طاحنة دفعتها إلى طرح أصول مهمة للدولة للبيع أمام مستثمري الخليج، من جراء توسع النظام في الاقتراض من الخارج لإقامة مشاريع ترفيهية، وما صاحب ذلك من ضغط شديد على العملة الصعبة، وارتفاع الدولار بنسبة تجاوزت 100% مقابل الجنيه في غضون 10 أشهر فقط، بحسب العربي الجديد.

وأضاف الجزار، في بيان، أنه جارٍ الانتهاء من تشطيب واجهات 15 برجاً في المنطقة الشاطئية، في توقيت متزامن مع تنفيذ أعمال التشطيبات الداخلية لها، فضلاً عن تنفيذ عدد آخر من الأبراج المطلة على البحر مباشرة، وتضم كراجاً يسع 3 آلاف سيارة، ومجموعة كبيرة من المحال والمطاعم والكافيهات.

وتابع أنه يجري الانتهاء من تشطيبات الممشى السياحي في مدينة العلمين البالغ طوله 7 كيلومترات، إضافة إلى تنفيذ ممشى آخر على بحيرة صناعية خلف الأبراج السكنية، مستطرداً بأنه جارٍ أيضاً تنفيذ مشروع أبراج “داون تاون” في المدينة السياحية، بحيث تكون على غرار أبراج منطقة الأعمال المركزية في العاصمة الإدارية الجديدة، شرقي القاهرة.

وأوضح الجزار أن المشروع يشمل إنشاء 5 أبراج سكنية كاملة التشطيب والخدمات، تضم:

  • برجاً أيقونياً بارتفاع 250 متراً (68 طابقاً)، بإجمالي مسطحات تبلغ 465 ألف متر مربع.
  •  4 أبراج بارتفاع 200 متر للبرج (56 طابقاً)، بإجمالي مسطحات تبلغ 320 ألف متر مربع.

وزاد قائلاً إن منطقة “داون تاون” ستضم 40 مبنى سكنياً، بإجمالي 1320 وحدة، بمواصفات تشطيب فائقة الجودة، وبمساحات متنوعة، إلى جانب تنفيذ 24 مبنى بالمرحلة الثانية بإجمالي 896 وحدة سكنية، مضيفاً أنه جارٍ تنفيذ أعمال التشطيبات في الحي اللاتيني على مساحة 404 أفدنة، والذي يتكون من 6 مناطق تضم وحدات سكنية، ومناطق خدمية متميزة، وأماكن انتظار سيارات، ومجموعة من الحدائق.

وواصل سعر صرف الدولار اليوم مساره التصاعدي في البنوك المصرية، مسجلاً 32.20 جنيهاً كأعلى سعر للبيع في بنك الكويت الوطني، مقارنة مع متوسط سعر 27.70 جنيهاً للدولار أمس الثلاثاء، إثر إعلان صندوق النقد الدولي عن تعهدات القاهرة بالتحول الدائم إلى نظام سعر الصرف المرن، ضمن اتفاق الحصول على حزمة دعم مالي من الصندوق بقيمة ثلاثة مليارات دولار.

ومشروع الأبراج الشاطئية في مدينة العلمين ممول بقرض صيني تبلغ قيمته 3 مليارات دولار. وتتولى الشركة الصينية العامة، إحدى الشركات الحكومية الصينية، مهام تنفيذ الأبراج لصالح وزارة الإسكان المصرية، على بعد 260 كيلومتراً من العاصمة القاهرة، و180 كيلومتراً من محافظة مطروح، و100 كيلومتر تقريباً من مدينة الإسكندرية.

وارتفع الدين الخارجي لمصر إلى 157.8 مليار دولار في نهاية مارس 2022، بنسبة 17% على أساس سنوي. ما يعني أنه زاد بنحو 5 أضعاف خلال 10 أعوام، حيث بلغ في نهاية عام 2012 نحو 34.4 مليار دولار، على خلفية التوسع في الاقتراض الخارجي لإقامة مشاريع كبرى يتبناها السيسي، وهي تهدف في المقام الأول إلى خدمة الأغنياء مثل العاصمة الإدارية والعلمين الجديدة، ومشروع القطار الكهربائي السريع الرابط بينهما.

وقال تقرير لوكالة الأنباء الفرنسية إن انخفاض سعر الجنيه أمام الدولار سيؤثر على 104 ملايين مصري في ظل ارتفاع التضخم وغلاء الأسعار..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى