مصر

سكرتير اتحاد كرة اليد متهم بسرقة كأس إفريقيا : كنت بلمعه

بدأت النيابة العامة التحقيق مع سكرتير لجنة الحكام بالاتحاد المصري لكرة اليد لاتهامه بسرقة كأس كرة اليد المصنوعة من الفضة، وبيعها لأحد المحلات بحي الجمالية.

جاء ذلك بعد ورود معلومات لقسم شرطة الجمالية، بقيام سكرتير لجنة الحكام بالاتحاد المصري لكرة اليد، بعرض كأس كرة اليد لبطولة إفريقيا للبيع على أحد المحلات بدائرة القسم، وتوجهت مأمورية لضبطه.

كأس كرة اليد
و بضبطه، عثر بحوزته على كأس كرة اليد لبطولة إفريقيا رجال لسنة 1990، الكأس مصنوعة من الفضة وتزن حوالي 3 كيلوجرامات.

وقال سكرتير إتحاد كرة اليد فى تحقيقات نيابة الجمالية الجزئية، برئاسة المستشار محمد الفيشاوي، عن واقعة حيازة الكأس، داخل أحد المحلات، أنه تواجد لتلميعه فقط.

وأضاف إنه نزل من الاتحاد بالكأس أمام الجميع، وبناءً على أوامر رئيس الاتحاد من أجل التلميع ولم يسرقه أو يبيعه.

وقال صاحب المحل في سرايا النيابة نفس الأقوال، مؤكدًا أن أمين الشرطة التبس عليه الأمر وشك فيه ولم يستمع لكلامه وصمم على ضبطه وتحرير محضر بالواقعة.

فى المقابل كان اتحاد كرة السرعة قد نسى كأس بطولة العالم التي حققها في فرنسا، في نوفمبر الماضي وعاد من دونه إلى القاهرة.

وكانت مصر قد توجت ببطولة العالم لكرة السرعة للكبار والناشئين التي أقيمت في فرنسا نهاية أكتوبر الماضي .

وعادت البعثة إلى القاهرة من دون الكأس حيث تم نسيانه في الفندق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى