رياضة

سلوفينيا تهاجم اتحاد كرة اليد المصري وتتهمه بتسميم لاعبيها

نتقد الاتحاد السلوفيني لكرة اليد، التنظيم المصري لبطولة العالم، واتهم مصر بتسميم 12 من لاعبيه قبيل المباراة الحاسمة التي جرت بينهم في الدور الرئيسي، والتي انتهت بتعادل الفريقين ومغادرة سلوفينيا البطولة.

سلوفينيا تهاجم اتحاد كرة اليد المصري

وكتب الأمين العام غوران تسفييتش بعد التعادل 25-25 مع مصر والاقصاء من الدور الرئيس بفارق نقطة عن المضيف “لسنا راضين عن التنظيم الجائر لبطولة هذه السنة في مصر”.

وتابع البيان “نحو 12 لاعبا من منتخبنا تعرضوا لتسمم غذائي في الساعات الـ24 التي سبقت مباراتنا مع مصر”، مضيفا ان المنظمين المصريين “لم يكترثوا كثيرا” بالمسألة.

وأضاف البيان: “كان الشبان يصرخون من الألم، يتقيؤون ويهرعون إلى الحمام وكأن حياتهم تعتمد على ذلك”.

وأردف الاتحاد السلوفيني قائلا “قبل المباراة بقليل تمدد في غرف الملابس بلاج بلاغوتينشيك أضخم اللاعبين لدينا وأقواهم، بسبب الآلام القوية وانهار لدرجة اننا أعدناه الى الفندق”، مشيرا ايضا الى غياب اللاعبين ستاش سكوبي ودراغان غايتش للسبب عينه.

واختتم البيان بالقول: “بعد المباراة وتقديم تقرير مفصل حول صحة اللاعبين، اتصلت بنا وزارة الصحة المصرية”، مشيرا الى عدم اتخاذ قرارات جذرية نظرا لطريقة عمل الاتحاد الدولي لكرة اليد الذي يرأسه المصري حسن مصطفى.

من جانبه كشف مراسل فرانس برس، أن السلوفينيون أقاموا في فندق واحد مع منتخبات مصر والدنمارك والسويد وغيرها من المنتخبات في فندق وسط القاهرة.

وفي هذا القصر الذي يعود الى القرن التاسع عشر، تتقاسم المنتخبات نفس مساحة الطعام لكن لكل منها صالة خاصة ومائدة مختلفة بحسب ما لاحظ مراسل فرانس برس.

الرد المصري

من جانبه، تعجب المهندس هشام نصر رئيس الاتحاد المصري لكرة الي ورئيس اللجنة المنظمة لبطولة العالم، قائلاً: “هذا كلام عجيب، لعبوا بكل قوتهم وقطعوا تيشيرتات لاعبينا بهذا الشكل ثم يشتكوا من تسمم الطعام”.

وأضاف نصر: “فندق الإقامة يضم العديد من المنتخبات والمنظمين، ونظام الأكل بوفيه مفتوح، ويقيم معهم في نفس الجناح منتخب بيلاروسيا، فلماذا لم يشتك أحد من الطعام؟!، وهل تكون الشكوى بعد إقامة استمرت 11 يوما؟.

وتابع: “وإذا كانت هناك مشكلة في الطعام كيف لعبوا المباراة بشكل طبيعي؟!، هذا الأمر غير مقبول تماما، فالمنتخبات تتلقى أفضل خدمات فندقية وطبية وخدمية خلال إقامتهم في مصر”

وأكد نصر أن الاتحاد الدولي لكرة اليد سيرد على بيان سلوفينيا، لأن ممثلي الاتحاد الدولي يشاهدون بأنفسهم كيف تسير الأمور التنظيمية والتي أشاد بها جميع المشاركين في مونديال مصر.

وأشار نصر إلى أن المنتخب السلوفيني سافر إلى بلاده اليوم الإثنين، بعد نهاية مشواره في البطولة عقب خروجه من الدور الرئيسي بعد تعادله مع منتخب مصر 25-25.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى