مصر

سوهاج تستغيث من كورونا ..ووزيرة الصحة افتتحت مستشفيات بدون أجهزة تنفس

ارتفع معدل إصابات فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، في محافظة سوهاج، وسط استغاثات لا تتوقف من المحافظة، لدرجة وصفها بـ “ووهان الصعيد” نسبة إلى مقاطعة ووهان فى الصين التي ظهر فيها الفيروس التنفسي القاتل.

سوهاج تستغيث من كورونا

فى المقابل زعم د. حسان النعماني، رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية بسوهاج، أن أعداد إصابات فيروس كورونا في المستشفى الفترة الأخيرة في زيادة، و مرصودة على مستوى وزارتي الصحة والتعليم العالي: “شايلين جنوب الصعيد كله حوادث وطوارئ”.

كما زعم خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “الحكاية”، أن أعداد الإصابة بفيروس كورونا في المحافظة طبيعية وهي من أقل محافظات الجمهورية في الإصابة بفيروس كورونا.

زيادة حالات كورونا

من جهته أكد د. أحمد عزيز، رئيس جامعة سوهاج أن إعلان زيادة حالات كورونا لا يعني إلا تطبيق المزيد من الإجراءات الاحترازية.

وأضاف في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، “ليس عيبًا ولا جريمة أن نعترف بزيادة الحالات المصابة في محافظة سوهاج، لأن الاعتراف بالوضع الحقيقي بالمحافظة يدعونا إلى ضرورة اتخاذ مزيد من الإجراءات الاحترازية”.

وتابع :”الحمل كبير على الأطباء والمستشفيات فعلينا التكاتف حتى تمر هذه الأزمة الكبيرة”.

مستشفيات بدون أجهزة تنفس

أما د.محمود فهمي، نقيب أطباء سوهاج، فقال إن هناك مشكلة في زيادة أعداد الإصابة بفيروس كورونا في المحافظة بشكل غير طبيعي في الوقت الذي لا توجد إجراءات تساعد على تقليل دائرة العدوى.

وأضاف أن وزيرة الصحة في زيارتها لسوهاج افتتحت مستشفيات لا يتوفر فيها أجهزة تنفس صناعي، إلى جانب أن تنك الأكسجين لمستشفى الهلال لا يوجد له مكان .
واعتبر أن الأزمة الحقيقية أزمة عدم وجود تخطيط.

وأشار نقيب أطباء سوهاج إلى أن الأطباء يتساقطون خلال الفترة الأخيرة بسبب فيروس كورونا،خاصة مع إعلان وزيرة الصحة والسكان أن المحافظة تُعد الثانية على مستوى الجمهورية في معدل انتشار العدوى في الموجة الثالثة، وهو ما يناقض تصريحات حسان النعماني، رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية !!

وكانت نقابة الأطباء قد أعلنت فى وقت سابق أن 50 طبيباً توفوا بكورونا خلال أسبوعين فقط، وناشدت وزارة الصحة، الإسراع فى تطعيم الأطقم الطبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى