صحة

سيدة مصابة بالإيدز تضع توأما داخل مستشفى زفتى بالغربية

وضعت سيدة مصابة بالإيدز توأما في عملية قيصرية بمستشفى زفتى العام بمحافظة الغربية.

وقالت مديرية الصحة بالغربية، إن عملية الولادة داخل المستشفى جرت مع أخذ الاحتياطات الاحترازية للفريق الطبي المعالج.

مشيرة إلى أن الأم وطفليها بحالة مستقرة وخرجوا من المستشفى جميعا، لكن لم يجرى التأكد من انتقال فيروس الإيدز إلى التوأم من عدمه .

سيدة مصابة بالإيدز

وقال الدكتور محمد الجوهري، الذي أشرف على ولادة سيدة مصابة بالإيدز، إن الفريق الطبي أدى واجبه، مع اتخاذ كل الاحتياطات الاحترازية لمعايير مكافحة العدوى.

وأضاف الجوهري: “إن الأم والأجنة حالتهم مستقرة وبصحة جيدة، .. وجرى إعطاء الأم كارت لعمل تحاليل بمستشفى حميات زفتى بعد مرور 3 أيام”.

كانت محافظة الغربية قد شهدت في 14 أغسطس الماضي، واقعة رفض أطباء الاستقبال في مستشفى كفر الزيات العام استقبال مواطن مصاب بالإيدز.

وعقب التعرف على أن المريض مصاب بالإيدز سادت حالة من الفزع بين المرضى بالمستشفى ، وقام عمال المستشفى بإلقائه خارج المستشفى ووضعه في توك توك لنقله إلى مستشفى حميات كفر الزيات.

يذكر أن عدد المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة الإيدز في مصر بلغ نحو 16 ألفا، بحسب أحمد خميس، مدير برنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة الإيدز في مصر.

ولفت مدير الأمم المتحدة لمكافحة الإيدزإلى أن أغلب السيدات حاملات الفيروس فى مصر، انتقل لهن خلال علاقتهن الزوجية مع أزواجهن من حاملى الفيروس.

وعن كيف تحمى الأم المصابة بفيروس الإيدز ابنها من الإصابة بالفيروس ، قال خميس  هناك 3 مراحل يجب أن تعمل عليها الأم:

أثناء الحمل عبر استخدام العقاقير المضادة للفيروسات القهقرية.

أثناء الولادة عبر الولادة القيصرية.

أثناء الرضاعة عبر الرضاعة الصناعية، والعلاجات المناسبة للأم والجنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى