سوشيال

شائعة وفاة دلال عبد العزيز تشعل الغضب.. ورامي رضوان:”يارب يشوفه في حبايبه”

نشرت صحيفة المصري اليوم مساء أمس الجمعة، شائعة وخبراً كاذباً، عن وفاة الفنانة “دلال عبد العزيز” ما تسبب في غضب كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفاة دلال عبد العزيز

وعقب تداول الشائعة خرجت أسرة الفنانة دلال عبد العزيز لتكذب الخبر، ودعت إلى محاكمة من نشرها أو تداولها.

من جانبه قال الإعلامي رامي رضوان، زوج دنيا سمير غانم ابنه دلال عبد العزيز على تويتر: “الواحد ما بيتمناش غير كل الخير للناس.. بس فاض الكيل.. يارب كل واحد نشر الخبر ده يشوفه في حبايبه”.

وتابع: ” وللسادة رؤساء التحرير..نقوا صحفييكو.. ايه القرف ده”.

ثم كتب بعد ذلك توضيحا لما بالنشر، فقال: “انا رقمي مع طوب الارض ومفيش رئيس تحرير معهوش تليفوني و ميعرفنيش شخصيا وتقريبا مفيش صحفي معهوش تليفوني”.

وأضاف: “باي منطق او عقل او انسانية او مهنية ينزل خبر زي ده بدون تحقق؟!جنسه ايه ودماغه فيها ايه اللي قرر ينزل إشاعة ملعونه زي دي؟ طب راعوا الظروف المؤلمة اللي عايشنها بقالنا شهور دلوقتي. طب راعوا ضميركم طب راعوا مهنيتكم طب راعوا انسانيتكم طب راعوا اي حاجة”.

وزاد رامي رضوان بالقول: “أنا قلت قبل كده وهقولها تاني ويارب تحوأ المره دي خلوا الإنسانية والضمير الإنساني والصحفي يسبق “اللهث” وراء السبق واللايك والشير في كل ما يخص أرواح الناس..وفي اي خبر؟!”.

في الوقت نفسه كتب الفنان حسن الرداد زوج الفنانة إيمي سمير غانم على تويتر قائلاً: “يا ريت المواقع الصحفية اللى بيكتبوا أى أخبار عشان يعملوا نسب مشاهدة ارحمونا شوية و راعوا مشاعر الناس و عيب على المواقع الكبيرة اللى تناقلت الخبر واللى أصبحت بالنسبة لي صحافة صفراء ليس لها قيمة، فالخبر المنشور عن حماتى دلال عبد العزيز غير صحيح”.

وتعاني الفنانة الكبيرة دلال عبد العزيز من تليف فى الرئة إثر إصابتها بفيروس كورونا، كما تعاني من مضاعفات ما بعد كورونا.

وأصيبت دلال عبد العزيز بفيروس كورونا، بعد الانتهاء من تصويرها مسلسلها الرمضاني “ملوك الجدعنة”، بطولة عمرو سعد ومصطفى شعبان، فيما توفي زوجها الفنان سمير غانم، عن عمر ناهز 84 عاما، منذ عدة أسابيع، متأثراً بالفيروس، وشيعت جنازته من مسجد المشير بالتجمع الخامس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى