عربي

شاهد.. إسرائيل تتبرأ من إيدي كوهين: “لا يمثل الحكومة وليس مستشاراً لنتنياهو”

تبرأ “أوفير جندلمان”، المتحدث باسم رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس الثلاثاء من “إيدي كوهين”، الصحفي الإسرائيلي المثير للجدل، مؤكداً أنه  ليس مستشاراً لنتنياهو كما يزعم البعض، ولا يمثل الحكومة الإسرائيلية.

جاء ذلك على خلفية تسمية بعض وسائل الإعلام العربية لكوهين بمستشار رئيس الوزراء الإسرائيلي.

وقال جندلمان في تغريدة على تويتر: “سألوني عن المدعو إيدي كوهين الذي تعرفه بعض وسائل الإعلام العربية كأنه مستشار لرئيس الوزراء نتنياهو”.

وأضاف المتحدث باسم نتنياهو: “من باب التوضيح أؤكد على أنه ليس ولم يكن أبدًا مستشارًا لرئيس الوزراء نتنياهو”، ولا يمثل الحكومة الإسرائيلية”.

إيدي كوهين

يُذكر أن “إيدي كوهين” هو صحفي إسرائيلي مثير للجدل، وكثيرًا ماعُرفَ بمنشوراته التي تستفز العرب، وتلقى سخط شعبي عربي كبير، وخصوصًا بخصوص مواضيع التطبيع مع إسرائيل.

ويتعمد كوهين استفزاز العرب بمنشوراته عنهم وعن حكامهم، وكان آخر ما نشره كوهين هو صورة مرزوق الغانم أثناء فوزه برئاسة البرلمان الكويتي.

وشن كوهين هجوما شرسا على مرزوق الغانم بعد فوزه برئاسة مجلس الأمة الكويتي، وقال  في تغريدة عبر تويتر: “فاز مرزوق الغانم وخسرت الكويت وشعبها الأصيل”.

وأضاف: كذاب وحرامي ومنافق وفاسد وشرير وظالم والله لا يحب الظالمين.

ويُعرف عن مرزوق الغانم رفضه للتطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي وهذا سر غيظ إيدي كوهين الذي يدعو للتطبيع مع الدول العربية.

كما صرح كوهين في السابق  قائلاً إن الصراع العربي الإسرائيلي انتهى، و”لا توجد دولة عربية تفكر في خيار الحرب مع إسرائيل حالياً”، وتابع: “بعد هذه المعاهدات، الصراع سيكون فلسطينياً إسرائيلياً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى