مصر

شاهد.. دنيا سمير غانم تنهار بالبكاء خلال تكريم والديها في مهرجان المسرح القومي

ظهرت الفنانة دنيا سمير غانم مساء أمس الاثنين، باكية، في حفل  افتتاح المهرجان القومي للمسرح بدار الأوبرا، وذلك لأول مرة منذ وفاة والديها بفيروس كورونا.

وكشف شهود من الحفل، أن “دنيا” وصلت، إلى المكان من الباب الخلفي للمسرح الكبير، إذ ابتعدت عن كاميرات مراسلي القنوات الفضائية، ولم تمر على الـ”ريد كاربت”.

جاء حضور دنيا سمير غانم، حفل افتتاح المهرجان، لاستلام تكريم والديها الراحلين الفنان “سمير غانم”، والفنانة “دلال عبد العزيز”.

وهذه المناسبة الأولى التي تحضرها دنيا منذ رحيل والديها، حيث تسلمت تكريمهما في افتتاح المهرجان، الذي تحمل دورته الحالية اسمي والديها.

ولم تتمالك دنيا نفسها وانهارت باكية، وهي تشاهد اللقطات التي عرضت لوالديها على شاشة المسرح، احتفاء بتاريخهما الفني الكبير، وما قدماه للمسرح المصري على مدار سنوات طويلة.

كما دخلت في نوبة بكاء مطولة، قبل أن تبكي مجدداً على المسرح بعد تسلمها التكريم. وقالت كلمات مقتضبة للغاية غلبت عليها دموعها.

كانت الفنانة دلال عبد العزيز قد توفيت في 7 أغسطس الجاري، بعد صراع مع تداعيات إصابتها بفيروس كورونا، عن عمر ناهز 61 عاما.

وقبلها بثلاثة شهود وتحديدا في 20 مايو، توفي زوجها الفنان سمير غانم عن عمر ناهز 84 عاما، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا أيضاً.

يذكر أن إدارة المهرجان القومي للمسرح، كرمت 10 مبدعين في مجالات التأليف والتمثيل والإخراج المسرحي، يأتي على رأس القائمة اسم: الراحلان “دلال عبد العزيز، وسمير غانم”، فضلا عن اسم الراحل عبد الله غيث، بالإضافة إلى الفنانين أشرف عبدالغفور، فاروق فلوكس، إلهام شاهين، سامي مغاوري، والكاتب بهيج إسماعيل والمخرج إميل جرجس، والناقدة آمال بكير”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى