مصر

شكوى عاجلة من نقابة الأطباء بسبب عدم جاهزية مستشفى العزل في بني سويف

أرسلت نقابة الأطباء المصرية، الأحد، شكوى عاجلة الى وزيرة الصحة “هالة زايد“، أكدت فيه عدم جاهزية مستشفى العزل في بني سويف والتى تم تخصيصها مؤخرا لعزل مرضى فيروس كورونا

شكوى النقابة

 

وأكدت النقابة في الشكوى التى نشرتها عبر موقعها على الفيسبوك، أن المستشفى لايوجد بها سكن للأطباء ولا للتمريض أو العمال، كما تفتقد المستشفى لأهم الأجهزة التشخيصية ومشاكل أخرى سردها الأطباء فى شكواهم التى أرسلتها النقابة للوزارة.

وبحسب النقابة، فالمستشفى قيد التطوير منذ عام 2013 وأعمال التطوير نفسها قد توقفت منذ عدة أشهر، مشيرة إلى أن الأطباء فوجئوا بالبدء في إجراءات تحويل المستشفى لتكون مستشفى عزل دون جاهزية المستشفى تماما لتلك الخطوة العاجلة.

وقالت شكوى النقابة أن مستشفى العزل في بني سويف غير جاهزة للأسباب الآتية:

 

1- لا يوجد سكن للأطباء بالمستشفى، وعلم الأطباء بأنه من المخطط تسكين الأطباء بغرف الإدارة الضيقة بأسرة ذات دورين بمعدل أربعة بكل غرفة رغم أن ذلك يتنافى مع ضرورة التباعد الإجتماعي.

2 – لا يوجد سكن للتمريض أو العمال بالمستشفى، والمخطط الجديد يشمل تسكين العمال والممرضين بمبنى العيادات الخارجية وهو غير مطابق المواصفات السكن.

3 – لا يوجد بالمستشفى جهاز أشعة مقطعية حيث تعطل منذ ۲۰۱۷ وتم تكهينه في ۲۰۱۹ بالإضافة إلى أن الخدمات المعاونة من بنك دم ومعمل وأشعة لا تتطابق بنيتها التحتية ومواصفات الجودة بمكافحة العدوى.

كما لا يوجد مطبخ بالمستشفى منذ 2010 ويتم الطبخ في مطبخ مستشفى الصدر وتوريد الوجبات جاهزة

4 -المستشفى حاليا عبارة عن 12 مبنی مابین مزالة أو آيلة للسقوط ولا يعمل بها إلا 3 مباني ونسبة التطوير لا تتعدى 30 إلى 40% والقسم الوحيد المطور بشكل كامل ويشغل مكانه الأساسي هو العناية المركزة وهو بالمناسبة يمثل 50% من قوة عنايات المركزة والحضانات الحكومية

5- لم يتم تدريب الأطباء والتمريض على أساليب مكافحة العدوى للفيروس المستجد ولا طوارئ الأمراض الصدرية سوى تدريب وحيد ليومين بنهاية مارس الماضي بمديرية الصحة وتم تأجيل باقي التدريبات لتعطل شبكة الفيديو كونفرانس حديثة التركيب بالمستشفى.

كانت نقابة الأطباء قد ناشدت وزارة الصحة ورئيستها الدكتورة “هالة زايد”، تنفيذ توصياتها بضرورة توفير المستلزمات الوقائية للأطباء من فيروس كورونا.

وطالبت الأطباء بضرورة توفير المستلزمات الوقائية للأطباء خاصة بعد ورود كثير من شكاوى الأطباء تفيد وجود نقص فى بعض المستلزمات الوقائية لهم أثناء المكافحة.

واليوم الاثنين، أعلن الدكتور “إيهاب الطاهر” الأمين العام لنقابة أطباء مصر، أن عدد الأطباء المصابين بفيروس “كورونا” منذ بداية الأزمة منتصف شهر فبراير الماضي، وصل إلى 75 طبيباً وطبيبة، فيما وصل عدد الوفيات إلى 4 أطباء.

وأشار “الطاهر” إلى أن النقابة تعمل على الحصر الكامل مع النقابات الفرعية في المحافظات لعدد الأطباء المصابين بفيروس “كورونا” المستجد، وذلك ضمن الدور الذي تقوم به النقابة.

كانت مصر قد سجلت اليوم الاثنين، 248 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة 20 آخرين، ليرتفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 4782 إصابة و337 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى