رياضةمصر

وسط دعم وتعاطف واسع.. “شيكابالا” يتصدر تويتر بعد حلقة مثيرة مع عمرو أديب

أثارت حلقة برنامج “الحكاية” مع الإعلامي عمرو أديب، مساء أمس السبت، والتي استضاف فيها كابتن نادي الزمالك محمود عبد الرازق “شيكابالا“، حملة واسعة من الدعم والتعاطف معه، وذلك بعدما فضح اتحاد الكرة المصري على الهواء مباشرة.

بدأت الحلقة، بدخول نجم الزمالك الأستوديو حاملاً درع بطولة الدوري، الذي فاز به الزمالك هذا العام.

وفضح “شيكابالا” قائد الزمالك للمرة الأولى، تفاصيل أزمة احتفالية فريقه بالتتويج بلقب الدوري، وما حدث بينه وبين رئيس الاتحاد المكلف أحمد مجاهد.

وقال شيكابالا عبر قناة إم بي سي مصر: “قبل المباراة رفضوا دخول فريق الناشئين. والد الونش لم يدخل، وأشقاء أوباما لم يدخلوا. خرجت لمحاولة إدخالهم ولم أستطع الدخول مرة أخرى لمدة ساعة ونصف، الناس تشاهد المشهد الأخير فقط”.

وأضاف: “بدأ بعض اللاعبين في الخروج لي مثل زيزو وسيف الجزيري، ولد أحد الأطباء في الفريق عمره 9 أشهر وتعرض لحالة اختناق مما حدث في الخارج”.

وتابع: “بعد المباراة حاولت الخروج لأحضر قمصان الاحتفال بالدوري ولم يسمح الأمن بذلك. هذا لا يحدث في أي دولة في العالم ولم يحدث في مصر سابقا، بين شوطي المباراة نزل بعض الأشخاص للملعب والتقطوا معي الصور التذكارية، كيف يتم السماح لهم وفي المقابل يُرفض دخول لاعبي الفريق؟”.

واسترسل: “اللاعب الصغير كان في باله دائما أن يفوز بلقب مع الزمالك وأهله ينتظرون تتويجه لذلك عندما يلتقط هذه الصور مع اللقب سيكون الأمر ذكرى رائعة له ولأهله”.

وأكمل: “(أين الخطأ في دخول لاعبينا؟) كان هذا حديثي لرئيس اتحاد الكرة ولم يجد ردا ليقوله، هو بنفسه تحدث وقال أنني لم أوجه له أي إهانات قبل أن أتحدث”.

وواصل “قلت له عشان حضرتك أهلاوي مش عايز تدخلهم؟، وكان رده لا، دي شركة الأمن”.

شيكابالا

وحول إيقافه، قال قائد المارد الأبيض: “هل تم إيقافي لأنني طلبت أن يدخل الفريق للاحتفال بالدوري؟ محمد عواد على سبيل المثال التقط صورة في الملعب مع زوجته من خلف سور الملعب”.

وتابع: “ما حدث كان قلة تنظيم بالطبع ولكن لماذا هذه السنة فقط كان هناك عدم تنظيم؟ لماذا لم يحدث في السنوات الماضية؟”

وحول سبه لجماهير الأهي، رد شيكابالا: “لم أسب جمهور الأهلي، أنا أذهب للجماهير فقط من أجل الاحتفال ولست مسئولا عما يقولوه، وهذا حدث من الأهلي من قبل ومن بعض لاعبيه وكان الرد بأن هذه تصرفات الجماهير فقط في الدرجة الثالثة”.

وحول الهجوم العنصري عليه من جماهير النادي الأهلي قال كابتن نادي الزمالك: “الأزمة ليست في شيكابالا ولكن فيمن يديرون الكرة في مصر، تحدث معي تجاوزات لا تحدث في أي مكان آخر. بعض الناس تحمل كلب أسود أو يذهبون إلى المقابر أو يوجهون إهانات لزوجتي وولدي”.

وأكمل: “ما يحدث مني رد فعل، في أوروبا عندما يتعرض اللاعب لهتافات عنصرية لا يتم عقابه. لو كان المسئولين في مصر يوقفون ما يحدث معي منذ 20 عاما لما كانت الأمور وصلت لهذه النقطة، لو كنت ألعب في ناد آخر كان سيتم اتخاذ هذا الموقف منذ 20 عاما”.

وأضاف: “أنا سهل الاستفزاز عندما أكون على حق، التجاوزات التي تحدث معي غير عادية وأنا فقط من يتم إيقافي”.

وأتم: “في مباراة السوبر في الإمارات كان يتم إرسال بعض الرسائل تدعي على ابني بالمرض أو الموت، الناس تتحدث عن تجاوز شيكابالا في وجود العائلات، وأمام نفس العائلات يتم توجيه الإهانات لي”.

ردود الفعل

وأثارت تصريحات كابتن نادي الزمالك “شيكابالا” ردود فعل واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث علق أيمن يونس نجم نادي الزمالك ومنتخب مصر الأسبق، وكتب عبر حسابه على تويتر: “السادة المسؤولين الرياضيين.. شعور لاعب بالعنصرية في ملاعبنا في مجتمعنا في حياتنا علي مدار عمره.. عار يتحمله الجميع.. إذا أردتم القضاء علي التعصب التطرف..ف البداية من هنا”.

كما تصدر أسم #شيكابالا و هاشتاج #اسال_شيكابالا الترند المصري على موقع تويتر، وجاءت تغريدات رواد الموقع مليئة بالدعم والتعاطف معه ضد التصريحات والتصرفات العنصرية التي يتعرض لها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى