مصر

 صحيفة المساء الحكومية تثير الغضب بعد “التنمر” على مواطن صعيدي بسيط

في الوقت الذي تنظم فيه “يونيسيف مصر” حملة واسعة ضد التنمر، أثارت صحيفة “المساء” الحكومية فى نسختها المطبوعة أمس الإثنين، الغضب الشديد عندما نشرت خبرًا  بعنوان “صحيح صعيدى .. ركب القطار المميز بحماره ودفع 500 جنيه غرامة”.

ففي الوقت الذي انشغلت فيه مواقع التواصل الاجتماعي بنشر واقعة ركوب حمار في أحد قطارات الصعيد، والتعاطف مع صاحب الحمار، متعسر الحال الذي قيل إنه دفع آخر ما يملك لشرائه.

كان لصحيفة المساء رأي آخر في الأزمة، فجر عاصفة غضب واسع ضدها، عندما تنمرت بشكل فاضح على المواطن البسيط الذي اضطر في النهاية لدفع 500 جنيه غرامة، حين نقلت الخبر بعنوان “صحيح صعيدى .. ركب القطار المميز بحماره”

في الوقت الذي تنظم فيه "يونيسيف مصر" حملة واسعة ضد التنمر، أثارت صحيفة "المساء" الحكومية فى نسختها المطبوعة أمس الإثنين، الغضب الشديد عندما نشرت خبرًا  بعنوان "صحيح صعيدى .. ركب القطار المميز بحماره ودفع 500 جنيه غرامة".

وبدأت الواقعة عندما اضطر مزارع يدعي “سعيد” من قرية المريس بمركز أرمنت بمحافظة الأقصر، استقلال القطار محطة قرية أبنود بقنا واصطحب معه حمارا قام بشرائه من السوق في القطار القادم من نجع حمادي متجها الى الأقصر.

وعندما قام كمسري القطار بمحاولة إنزال الحمار رفض المزارع البسيط، وأكد انه سيلقي بنفسه من القطار وينتحر إذا تم انزال الحمار، وعند وصول القطار لمحطة الأقصر تم التحفظ على الحمار وصاحبه وتغريمه 500 جنيه”.

وفور نشر عنوان المساء، انهالت على مواقع التواصل الاجتماعي هجوم شرس على الصحيفة، ورأى المصريين أن الصحفي الذي كتب الخبر ومسئول المحافظات لم يكلفا نفسهما ولو تسليط الضوء على حال الصعيدي الغلبان الذي اضطره إلى فعل ذلك.

تصريحات زوجة المزارع.

وقالت زوجة المزارع عن السبب الذي دفع زوجها اصطحاب الحمار في القطار، أن “الجحش” الخاص بهم مات، واضطر زوجها لشراء حمار من إحدى الأسواق وحينما طلب من أحد السائقين نقله لقريته بواسطة سيارة ربع نقل طلب منه السائق مبلغ 1000 جنيه وهو ما لم يكن متوفرا معه.

وأضافت زوجة المزارع  خلال مداخلة هاتفية على قناة الحدث  الفضائية: “جوزي تعبان والناس اللي زنت عليه عشان ياخده في القطر إحنا حالنا صعب لا عندنا أكل ولا عفش وقاعدين على جريد وحالتنا بالبلا وأنا عاملة عملية ومركبة مسامير وجوزي غلبان عقله على قده تعبان”.

وأوضحت أن زوجها اضطر لاصطحاب الحمار في القطار لأن تكلفة النقل من نجع حمادي إلى الأقصر ستتكلف نحو 1000 جنيه وهو لا يملك هذا المبلغ.

وعقب الواقعة، قررت الهيئة الوطنية للصحافة استدعاء خالد سكران، رئيس تحرير المساء، لإجراء تحقيق عاجل حول ما نشر في الصحيفة، كما قدمت الهيئة اعتذارا عن الخطأ، مؤكدةً أنها ستقف بحزم ضد كل صور الإساءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى