مصر

“صدى البلد” تحذف مقابلة أحمد موسى مع المتحدث باسم حركة طالبان

حذفت قناة صدى البلد الفضائية ، الثلاثاء، اللقاء الذى أجراه الصحفي المقرب من الأجهزة الأمنية “أحمد موسى” مع المتحدث باسم طالبان بعد أن أثار اللقاء جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان أحمد موسى قد تعرض لحملة سخرية واسعة بعد استضافته المتحدث باسم حركة طالبان “محمد نعيم” في مداخلة هاتفية على الهواء مباشرة، رغم أنه قبلها بيومين فقط كان يصف الحركة “بالإرهابية”، وأنها خطر يهدد العالم.

أحمد موسى

وزعم موسى خلال برنامجه “على مسؤوليتي”، قبل المقابلة بيوم، أن كابل ستكون “ملاذا آمنا لكافة التنظيمات الإرهابية”، بحسب وصفه.

وتوقع الإعلامي الأمني، إعلان طالبان تأسيس إمارة أفغانستان الإسلامية، وقال: “الخطر القادم من أفغانستان يهدد العالم مرة أخرى، كما حدث عام 2001، وإن العمليات الإرهابية ستعود بصورة أسرع مما تتوقعه الولايات المتحدة”.

وسخر رواد مواقع التواصل من الأسئلة التي وجهها أحمد موسى لمتحدث حركة طالبان، خاصة حين سأله عن سماح الحركة بوجود “عناصر إرهابية” على أرض أفغانستان، في وقت يصف فيه موسى الحركة بأكملها أنها إرهابية.

الجدل الكبير الذي أثارته المداخلة دفع القناة لحذفها من صفحاتها الخاصة بها في منصات التواصل الاجتماعي بعد نشرها، إلا أن عددا من النشطاء أعادوا نشرها عبر حسابات أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى