مصر

 صفقات سلاح  بين القاهرة وروما تتكلف مليارات الدولارات : أبرزها التايفون وفرقاطات

كشفت صحف إيطالية عن تفاصيل صفقات سلاح بين القاهرة وروما، يصل سعرها إلى مليارات الدولارات.

وذكرت صحيفة “Il Sole 24 Ore” الإيطالية، أن الصفقات تشمل: 

  • فرقاطتين إيطاليتين من طراز “بيرغاميني” بقيمة : 1.3 مليار دولار.

  •  4 فرقاطات أخرى .

  • 20 لنشا مسلحا من فئة “Falaj II”.

  •  24 مقاتلة من طراز “يوروفايتر تايفون”.

  • قمر صناعي للاستطلاع و التصوير الراداري.

  • طائرات تدريب متقدمة.

  • مروحيات من طراز AW149.

صفقات سلاح  بين القاهرة وروما    

وتوقعت الصحيفة أن تتجاوز صفقات السلاح  نحو 9.8 مليار دولار .

وأشارت الصحيفة إلى أن مصر تنوي الإعلان عن الفرقاطتين في ذكرى تحرير سيناء يوم 25 أبريل 2020 القادم، في حال ما وافقت إيطاليا.

وتعتبر المقاتلة “يوروفايتر تايفون” التي تأتي على رأس  صفقات سلاح  بين القاهرة وروما من أقوى المقاتلات الجوية على مستوى العالم، وتتميز بالتالي:

  • تنتمي إلى الجيل الرابع من المقاتلات.

  • تتمتع ببعض الخصائص الجزئية للجيل الخامس، مثل التخفي الجزئي عن الرادارات.

  • نتاج تعاون مشترك بين دول: المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا، حيث تعمل بسلاح جو الدول السابقة.

  • تم تصديرها إلى بعض الدول العربية مثل السعودية، وعمان والكويت.

  • متعددة المهام.

  • سمح لها تصميمها بامتلاك قدرات عالية في الحركة، والمناورة، والتخفي.

  • لديها أنظمة إلكترونية حديثة.

  • يصل سعر الواحدة منها إلى 98 مليون دولار.

طائرة التايفون

وفى إطار صفقات السلاح الجديدة ومنها طائرات التايفون، كان الجيش المصري قد قام منذ انقلاب 3 يوليو 2013 بشراء صفقات سلاح من معظم الدول الكبرى بعشرات المليارات من الدولارات فى وقت تعاني فيه البلاد من أزمات اقتصادية خانقة، ووصول معدلات الديون الخارجية لمستويات غير مسبوقة . 

وقال محللون أن صفقات السلاح جاءت فى إطار محاولات السيسي شراء الشرعية التي يعتقد أنه يفتقدها منذ انقلابه، وأشاروا إلى أن الصفقات مع روما تهدف للحصول على تهدئة سياسية في مواقفها فيما يخص قضية مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني فى القاهره شتاء 2016.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى