مصر

“ضرائب جديدة” الحكومة تفرض 100 جنيه سنوياً رسوم على راديو السيارة

كشفت مصادر حكومية، الجمعة، أنه تم تشكيل لجنة رسمية لدراسة تعديل الرسوم المفروضة على الراديو والأجهزة اللاسلكية في السيارات، لتصل إلى 100 جنيه سنوياً.

وبحسب المصادر، بعد الانتهاء من الدراسة، سترفع اللجنة تقريرا لعرضه على مجلس الوزراء ثم مجلس النواب لإقراره.

يذكر أن قيمة الرسوم المفروضة على الراديو والأجهزة اللاسلكية حاليا 140 قرشاً، يتم تحصيلها في الفترة السابقة، لذلك تبحث الحكومة تحريك هذه الرسوم لتتناسب مع الأسعار الحالية.

ووافقت لجنة الموازنة بمجلس النواب على تعديل القانون الخاص بالضرائب المفروضة على الراديو والأجهزة اللاسلكية داخل المركبات، في يوليو من العام الماضي.

ويلزم القانون الجديد أصحاب السيارات التي تضم الأجهزة الإلكترونية والترفيهية برسوم سنوية قدرها 100 جنيه، يتم تسديدها في حالة سداد أي مستحقات مالية متعلقة بالسيارة، على أن يتهم تحديد 40% من المبلغ المحصل إلى الهيئة الوطنية للإعلام، ونسبة 10% إلى الجهات المختصة بمتابعة تلك الأجهزة، و10% لوزارة الداخلية.

ضرائب جديدة

وكان مجلس النواب، أقر في فبراير الماضي، المادة الثانية من مشروع قانون المرور، والذي ينص على فرض رسوم جديدة على تراخيص السيارات.

وفي أكتوبر كشفت مصادر نيابية، إن المجلس سوف يستهل أجندته التشريعية في دور انعقاده الثاني بالتصويت على فرض ضرائب جديدة على السلع الأساسية.

وبحسب المصادر سيتم تمرير تعديلات الحكومة المقدمة على قانون الضريبة على القيمة المضافة، والتي تهدف إلى إخضاع مزيد من السلع والخدمات للضريبة، بعدما كانت مدرجة في بند الإعفاء.

وبحسب المصادر، فإن تعديلات القانون ستخضع المخبوزات والحلوى والمقرمشات، والمنتجات المصنعة من الدقيق -عدا الخبز- لضريبة القيمة المضافة بواقع 14%، بدلاً من خضوعها حالياً لضريبة الجدول بنسبة 5%، وكذلك منتجات الصابون والمنظفات الصناعية للاستخدام المنزلي، ما سيؤدي لارتفاع سعر بيعها للمواطنين.

كما تخضع التعديلات جميع المحال التجارية، لضريبتي القيمة المضافة والجدول بإجمالي 19%، وكذا أجهزة ووحدات التكييف وتبريد الهواء، بالإضافة إلى إلزام كل ممول بتقديم إقرار شهري إلكتروني عن الضريبتين، وتطبيق نظام الفاتورة الإلكترونية من الشركات إلى المستهلك مباشرة، بما يمكن مصلحة الضرائب من التحصيل الكامل للضريبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى