اقتصاد

البنك المركزي يصدر أذونات بقيمة 605 ملايين يورو لمدة عام واحد

أصدر البنك المركزي، اليوم الاثنين، طرح أذون خزانة لمدة عام لصالح وزارة المالية بقيمة إجمالية 605.3 ملايين يورو (9.25 مليار جنيه)، لتوفير سيولة بالنقد الأجنبي.

طرح أذونات خزانة لمدة عام

وقال البنك المركزي، في بيانات نشرها على موقعه الرسمي على الإنترنت، أن أجل الأذونات لمدة عام واحد، بنسبة فائدة 1.44%.

وأوضح “المركزي”، أن الطرح الأول بقيمة 1.25 مليار جنيه مقابل سندات خزانة أجل سنتين تستحق في 21 يوليو 2022 بتاريخ إصدار 18 أغسطس 2020 .

أما الطرح الثاني فجاء بقيمة 4.5 مليار جنيه مقابل سندات خزانة اجل 3 سنوات تستحق في 7 يوليو 2023 بتاريخ إصدار 18 أغسطس الحالي.

بينما الطرح الثالث بقيمة 3.5 مليار جنيه مقابل سندات خزانة أجل 7 سنوات تستحق في 7 يوليو 2027 بتاريخ إصدار 18 أغسطس الحالي.

كانت وزارة قد أصدرت سندات خزانة الخميس الماضي بقيمة إجمالية 1.7مليار جنيه حيث أصدرت سندات أجل 10 سنوات تاريخ استحقاقها 14 يوليو 2030 بقيمة 134 مليون جنيه بسعر فائدة 14.42%.

بالإضافة إلى سندات خزانة أجل 5 سنوات تاريخ استحقاقها 14 يوليو 2025 بقيمة 1.6 مليار جنيه بمتوسط أسعار فائدة 14.34%.

ديون الحكومة

وتستدين الحكومة من خلال سندات وأذون الخزانة على آجال زمنية مختلفة، وتعتبر البنوك الحكومية أكبر المشترين لها وتعتمد على تنويع مصادر التمويل بين أدوات الدين، والأسواق المحلية والخارجية.

وارتفعت حاجة مصر للنقد الأجنبي خلال العام الجاري، بفعل التبعات الاقتصادية والمالية السلبية لتفشي جائحة كورونا، والتي أثرت على إجمالي احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي.

والأسبوع الماضي، قال صندوق النقد الدولي إن ديون مصر الخارجية وصلت إلى 119.6 مليار دولار، بنهاية السنة المالية 2019-2020 المنتهية في يونيو الماضي.

فيما تظهر أحدث بيانات البنك المركزي، ارتفاع الديون المحلية إلى نحو 4.18 تريليونات جنيها (269.6 مليار دولار) بنهاية سبتمبر 2019.

م.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى