مصر

عبد الله السناوي: الحريات فى عهد مبارك أفضل.. وهي التي سمحت له بالاستمرار مطولاً

قال الكاتب الصحفي الناصري أحد أبرز المحسوبين على نظام السيسي عقب انقلاب 2013، إن نظام مبارك وقع إكلينيكيًّا في 2005 لكن التنفيس أمام حرية الصحافة أطال أمد النظام حتى 2011.

الحريات في عهد مبارك

وأضاف خلال لقائه ببرنامج “الحكاية” مع عمرو أديب أن مناخ الحرية في تلك الفترة كان أفضل منها الآن.

وأوضح أن الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التي تم إطلاقها مؤخرًا، تضمن ما أسماه “اعترافًا” بشكل غير مباشر بوجود أزمة في الشق السياسي لحقوق الإنسان.

وذكر السناوي أنّ بنود الاستراتيجية ألقت بهذه المشكلة على غياب الثقافة والوعي بهذه المفاهيم.

وقال إن النقاش العام في مصر يعاني من حالة من “فقر الدم”، معقبًا: “أفضل ما يمكن أن نقدمه للدولة هو أن نجعلها تتنفس أكثر”.

وتابع: “هناك حاجة للنقاش لتقييم ما يجري في الدولة، بما في ذلك الإنجازات التي تحققت وكيفية تعظيمها والسلبيات التي حدثت وكيف يمكن تلافيها”.

وعن الحريات التي يتمتع بها فى الكتابة، قال “أكتب بقدر ما هو ممكن.. لكن ما أكتبه يعبّر عن قناعاتي”.

وشدّد السناوي، على ضرورة إفساح المجال أمام المعارضة للظهور أمام الرأي العام وإتاحة الفرصة لها للمناقشات حول ما يجري على الساحة المصرية.

وأشار إلى أنّ مساحة حرية التعبير يجب أن تكون متاحة بشكل أكبر لتوسعة المجال العام، وأن تعبّر المعارضة المنخرطة في العمل التنظيمي عن نفسها.

إيمان البحر درويش

وتعيش البلاد عهداً ديكتاتورياً وقمعياً غير مسبوق لدرجة أن المطرب إيمان البحر درويش اختفى قسرياً منذ شهرين ونصف بسبب اعتراضه على معالجة السيسي لملف سد النهضة، ولا تجرؤ أسرته على مجرد التصريح باختفائه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى