عربي

عبد الله بن زايد يغرد فى ذكرى الهولوكوست : وإسرائيل ترحب

أكد وزير الخارجية الإماراتي،عبدالله بن زايد آل نهيان، السبت، وقوفه مع الإنسانية في رفض العنصرية والكراهية وذلك في ذكرى محرقة “الهولوكوست“.

ونشر وزير الخارجية الإماراتي تغريدة عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر قال فيها: “في ذكرى المحرقة النازية نقف مع الإنسانية في رفضها للعنصرية و الكراهية و التطرف نتذكر معا الأرواح التي أزهقت كي لا تتكرر هذه الجرائم ضد البشرية”.

من جانبها، أعادت صفحة وزارة الخارجية الإسرائيلية الرسمية على موقع تويتر (إسرائيل بالعربية)، نشر تغريدة بن زايد، وقام الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي للإعلام العربي، أفيخاي أدرعي، بإعادة التغريد مستخدماً مصطلحاتها.

كانت دول الخليج قد بدأت حركة متسارعة تجاه التطبيع مع الكيان الصهيوني، بعد وأد تجربة الربيع العربي.

ومنذ ساعات نشر الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي محمد العيسى فيديو له عبر مواقع التواصل الاجتماعي في وهو يصلي أمام ضريح مزعوم للهولوكوست .

وزار محمد العيسى، الخميس الماضي، معسكر “أوشفيتز” النازي، في بولندا، للمشاركة في الذكرى الـ 75 لتحرير سجنائه.

ورافق العيسى، الذي شغل سابقا منصب وزير العدل السعودي، وفدًا، بمناسبة ذكرى تحرير أسرى يهود من المعسكر.

واحتفى الإسرائيليون عبر مواقع التواصل الاجتماعي بهذه الزيارة.

ونشرت صفحة إسرائيل بالعربية صورة للعيسى مع رجل دين يهودي، وعلقت عليها بالقول: “صورة بألف كلمة: ترحاب أخوي يفتح صفحة جديدة في التسامح، رجل الدين السعودي محمد العيسى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يزور معسكر الإبادة أوشفيتس لأول مرة ويلتقي برجل دين يهودي”.

وأثار هذا المشهد غضب واستياء العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين نددوا بفعل العيسى، مشيرين إلى أن السعودية مستمرة في تطبيعها مع إسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى