مصر

عضو في الكونجرس الأمريكي: “لا يمكن تجاهل آلاف السجناء السياسيين دون محاكمة في مصر”

قال “أندي ليفن”، عضو الكونجرس الأمريكي، في تصريحات صحفية، إنه “لا يمكن تجاهل اعتقال عشرات آلاف السجناء السياسيين لأعوام دون محاكمة”، مضيفاًٍ “نحن أمام مشكلات جدية وينبغي أن نراجع علاقاتنا”.

وأكد عضو الكونجرس الذي أعلن انضمامه أخيرا للتكتل النيابي المعني بدعم حقوق الإنسان في مصر، في تصريحات لقناة “الجزيرة مباشر”، أن سبب انضمامه لهذا التكتل هو أنه معني منذ  سنوات طويلة بموضوع حقوق الإنسان في دول عدة.

وأضاف قائلاً: “أنا الآن قلق جدًا على حالة حقوق الإنسان في مصر ولا أرى أن القاهرة تحتاج للمساعدات الأمريكية العسكرية الآن بما أنها لا تواجه أي تحديات عسكرية، فلا ضرورة ولا مبرر لإعطائها مبلغ مليار و300 ألف دولار سنويًا”.

وتابع: “الشعب المصري لديه مشكلات مثل جميع شعوب العالم فيما يتعلق بالحصول على الرعاية الصحية والغذاء وأمور أخرى كثيرة، وبالتالي ينبغي أن نهتم بمشكلات الناس والحكومة المصرية ينبغي أن تفعل ذلك، وأعتقد أن الولايات المتحدة ينبغي أن تراجع مصروفاتها في مصر وغيرها من الدول”.

الدعم الأمريكي

وحول ربط سجل حقوق الإنسان في مصر، بالدعم الأمريكي، قال ليفن: “هذا أمر سعينا في بنائه منذ السبعينيات وهو أن نضع حقوق الإنسان في صميم السياسة الأمريكية ولكن الإدارة الماضية لم تهتم قطُ  بهذا الأمر ونحن نغير ذلك الآن”.

وزاد: “لا أعتقد أنه يمكن أن يكون لدينا علاقات مع بلد مثل مصر ونتجاهل اعتقال عشرات الآلاف من السجناء السياسيين لأعوام دون محاكمة أو تهم حقيقية، حتى أن هناك نساء يتم اعتقالهن بتهم سخيفة. نحن أمام مشكلات جدية وينبغي أن نراجع علاقاتنا”.

وعن سبب عدم اتخاذ الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، او الكونجرس أي قرار حتى الآن فيما يتعلق بالملف الحقوقي المصري، قال ليفن “التقيت مؤخرًا بعدد من أعضاء التكتل المعني بحقوق الإنسان في مصر ونحن نولي اهتمامًا ونتحدث ونرفع صوتنا، وأعتقد أن الوقت مناسب كي نتحدث عن العدالة في مصر وفي جميع أنحاء العالم وننسى ما كان يحدث بالماضي”.

العلاقة مع الإخوان

وحول اتهامات لجنة حقوق الإنسان في مصر، لأندي ليفن بأنه على علاقة بجماعة الإخوان المسلمين، قال “هذا خبر جديد بالنسبة لي ولا أساس له من الصحة طبعًا. لم يكن لدي أي تعامل مع الإخوان المسلمين في حياتي ولا أعلم عما يتحدثون”.

وتابع: “لن نحيد عن رسالتنا ونقف لدعم حقوق الإنسان في جميع المناطق في العالم وليس مصر فقط، وستجد أن لجنة الشؤون الخارجية بالكونجرس ستهتم بهذا الأمر وسنحاول إعادة دور الكونجرس في السياسة الخارجية للإدارة الأمريكية”.

وكانت الخارجية الأمريكية قد اتهمت مصر الأسبوع الماضي، بارتكاب انتهاكات شملت “القتل خارج نطاق القانون وتسهيل الإفلات من العقاب”.

جاء ذلك في تقريرها السنوي عن أوضاع حقوق الإنسان والمقدم للكونجرس بشأن الدول التي تتلقى مساعدات من الولايات المتحدة.

ورصد التقرير انتهاكات مختلفة فيما يخص سلامة الفرد واحترام الحقوق المدنية وحرية المشاركة في العملية السياسية، بالإضافة إلى الفساد وغياب الشفافية داخل المؤسسات الحكومية.

كما رصد الأداء الحكومي فيما يخص التحقيقات الدولية والحقوقية في ادعاءات انتهاك حقوق الإنسان وقضايا التمييز والعنف المجتمعي والإتجار في البشر وحقوق العمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى