مصر

عفو رئاسي عن 3 من المحكوم عليهم في قضية “أحداث مجلس الوزراء”

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، قرارا جمهوريا بالعفو الرئاسي، عن 3 من من المحكوم عليهم في القضية المعروفة إعلامياً بـ”أحداث مجلس الوزراء”.

وجاء القرار الذي نشرته الجريدة الرسمية صباح الخميس، بالعفو، عن كلا من: “محمد عبدالغريب إبراهيم الشراعي أحد أعضاء حزب الكرامة والصادر ضده حكم بالسجن لمدة 15 سنة”.

كذلك العفو عن “سعيد محمد عطية إبراهيم”، و”محمد مرسي محمد مرسي”.

قضية أحداث مجلس الوزراء

وتعود أحداث القضية، إلى شهر ديسمبر 2011، عندما اندلعت اشتباكات بين نشطاء سياسيين في محيط مجلس الوزراء ومجلسي الشعب والشورى.

وأسندت النيابة للمتهمين تهم “التجمهر وحيازة أسلحة بيضاء ومولوتوف والتعدي على أفراد من القوات المسلحة والشرطة وحرق المجمع العلمي والاعتداء على مبان حكومية أخرى، منها مقر مجلسي الوزراء والشعب والشورى والشروع في اقتحام مقر وزارة الداخلية تمهيدًا لإحراقه”.

لجنة العفو الرئاسي

وكان السيسي، دعا خلال حفل إفطار الأسرة المصرية، في شهر إبريل الماضي، إلى إعادة تشكيل لجنة العفو الرئاسي المنوط بها بحث ملفات السجناء في قضايا سياسية.

وقال طارق الخولي عضو بلجنة العفو الرئاسي إن اللجنة تنظر ملفات 1074 سجيناً سياسياً تمهيدا لإطلاق سراحهم،زاعماً في الوقت نفسه” عدم وجود اي معتقل رأي في مصر.

وقال العوضي، عضو لجنة العفو الرئاسي بمصر، إنه يتم فحص ملفات 1074 مسجونا، تمهيدا لاتخاذ قرار بشأنهم والإفراج عنهم هذا الأسبوع.

وأشار المحامي العوضي إلى أنه “من الممكن أن يخرجوا على دفعات، أو يؤجل خروج بعضهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى