مصر

عودة الصيادين المصريين الـ 95 المحتجزين في إريتريا

وصل إلى مطار القاهرة الدولى، صباح اليوم الأحد، 95 صيادا مصريا، كانت قد اعتقلتهم السلطات الإريترية، فى شهر يناير الماضى.

وكشفت مصادر مطلعة بمطار القاهرة، أن “الصيادين المصريين وصلوا على متن رحلة مصر للطيران رقم 3052 قادمة من إريتريا وعليها 95 صيادا، وأنه تم إنهاء إجراءات الوصول عبر مبنى 1 المعروف بالمطار القديم”.

عودة الصيادين المصريين

وأوضحت المصادر، أن “إدارة الحجر الصحي بالمطار قامت بإجراء تحليل فيروس كورونا للصيادين، ومن المقرر أن يتم ارسالها إلى المعامل المركزية وانتظار الركاب حتى ظهور نتيجة التحليل وأيضا اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية لعدم وجود جوازات سفر لديهم”.

وكانت إريتريا قد احتجزت نحو 120 صياداً مصرياً، منذ 4 أشهر من دون تدخل من السلطات المصرية للإفراج عنهم.

واعتاد صيّادو المدن الساحلية في مصر على السفر في رحلات صيد طويلة، الأمر الذي يجعلهم عرضة للاحتجاز أو السجن بسبب اختراق المياه الإقليمية.

ويغامر الصيادون المصريون بحياتهم في دول الجوار، بسبب ارتفاع قيمة التأمينات والضرائب ورسوم الصيد على المراكب في مصر.

وشملت قائمة المراكب المحتجزة لدى السلطات الإريترية، مركب “المصبح الكريم” من محافظة بورسعيد، ومراكب “أبو إسلام” و”الخضر” و”الهندي” و”نور البحر” و”مايلو”، من محافظة دمياط، مع العلم أنّ جميع هذه المراكب تحمل تصاريح للصيد في مياه البحر الأحمر من السلطات المختصّة في محافظة السويس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى