مصر

عودة رجل للحياة بالمنوفية بعد إعلان وفاته

شهدت إحدى المستشفيات الخاصة في شبين الكوم بالمنوفية، واقعة غريبة أمس، إذ عاد شخص إلى الحياة بعد أن أبلغ الأطباء بوفاته متأثراً بكورونا.

عودة رجل للحياة بالمنوفية

بدأت الواقعة بإبلاغ الأطباء عن وفاة شخص يُدعى “و.ج.ر” من قرية زوير بـ شبين الكوم، متأثراً بكورونا، واستدعوا الإسعاف لنقل الجثة.

وفور وصول سيارة الإسعاف، فوجئ المسعفون أن الشخص لازال على قيد الحياة.

وتبين أنه كان يعاني من التهاب رئوي بسبب الإصابة بفيروس كورونا، ودخل في غيبوبة. واعتقد الأطباء وفاته .
ليفيق الرجل من جديد، بعد 45 دقيقة، و يتقرر نقله إلى مستشفى المخ والأعصاب بشبين الكوم .
وهذه ثاني واقعة من نوعها يتكرر صداها فى المنوفية فى نوفمبر الجاري.

فمنذ أسبوعين، ردد أهالي قرية زرقان التابعة لمحافظة المنوفية، أن متوفى عاد للحياة مُجددًا بعد دفنه بمقابر القرية، و ذاع صيت الواقعة بين الناس وعلى موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وفى تعليقه على الواقعة، قال “إبراهيم الجرواني”، شيخ القرية إن القصة لا أساس لها من الصحة ويجري تداولها بين الفينة والأخرى مع اختلاف الأسماء، إذ يقول البعض “فلان سمعوا صوته داخل المقبرة يُنادي، وأن أحدًا فتح المقبرة ووجده متوفى قبل ساعات”.

وأضاف الرجل: “الموضوع تكرر كتيرًا ومش صحيح، والسبب أن المقابر بجوار المساكن” وتختلط عليهم الأصوات.
وتابع : ونا سألت واحد من المتعهدين بالدفن في البلد وحتى الميتيين لم يسلموا من الشائعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى