مصر

 عودة 150 مصريا كانوا عالقين بميناء ضبا السعودي

 

بعد استغاثات طويلة، وصل مساء أمس الثلاثاء إلى ميناء سفاجا، العبارة “القاهرة”، وعلى متنها 150 مصريًا، كانوا عالقين بميناء ضبا السعودي.

 

بيان وزارة النقل

 

وقالت وزارة النقل، في بيان لها: إنه تم تسيير رحلة بحرية للعبارة القاهرة المملوكة لوزارة النقل المصرية من ميناء سفاجا لنقل 150 مواطنًا مصريًّا من ميناء ضبا السعودي، بعد توقف حركة الركاب بين الجانبين المصري والسعودي؛ نظرا للإجراءات الاحترازية التي يتبعها الجانبان للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

 

وأوضحت الوزارة أن العبارة تحركت من ميناء ضبا السعودي الساعة 17.30 مساء الثلاثاء، وقد تم اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة بمعرفة الطاقم الطبي للعبارة للقاهرة وطاقم التطهير والتعقيم بالعبارة.

 

كما أشار بيان وزارة النقل، أنه تم الاتفاق على تواجد فريق الحجر الصحي بعدد كافٍ لإنهاء إجراءات الفحص الطبي على متن السفينة، وتوفير عدد كافٍ من ضباط الجوازات لإنهاء الإجراءات في أقصر وقت ممكن.

 

كما تم تركيب بوابة تعقيم للأفراد بالميناء لمرور العائدين من خلالها، وتجهيز أتوبيسات خاصة لنقلهم من الرصيف إلى مكان العزل المحدد بمعرفة الحجر الصحي التابع لوزارة الصحة.

 

الحجر الصحي في البحر الأحمر

 

في الوقت نفسه، كشف الدكتور “تامر مرعي” وكيل مديرية الصحة بالبحر الأحمر، أنه جرى التنسيق مع مسئولي كلية التربية التابعة لجامعة جنوب الوادي، لتجهيز المدينة الجامعية بمنطقة “أبو عشرة” لتخصص أماكن عزل مجهزة للمصريين العائدين من السعودية.

 

وأوضح مرعي، أنه تم تجهيز فرق طبية بأعلى كفاءة وأطقم الرعاية المكلفة لاستقبال المصريين العالقين وإجراء الكشف الفوري عليهم فور الوصول لفحصهم والكشف عن فيروس كورونا.

 

كان رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا مقاطع فيديو لمصريين عالقين في صحراء مدينة ضبا السعودية منذ 25 مارس الماضي.

 

 

وناشد العالقون وعددهم نحو 150 شخصا السلطات المصرية إعادتهم إلى بلدهم، مؤكدين أنهم تقطع بهم السبل، ونفذت أموالهم.

 

واستنكر العمال وقتها، رفض مصر استقبالهم رغم توفر ثلاث عبارات في ميناء ضبا وحجزهم تذاكر لهذا الغرض.

 

 

يذكر أن مئات العمال المصريين العالقين في الخارج، استغاثوا بالحكومة المصرية للسماح لهم بالعودة إلى بلادهم، في ظل أزمة فيروس كورونا الذي يضرب العالم حاليا، مستنكرين الشروط التي وضعتها السلطات لعودتهم.

 

كانت الحكومة المصرية قد فرضت شروطًا لإعادة المصريين العالقين في الخارج، من بينها: دفع ثمن تذكرة العودة، وثمن الإقامة في الحجر الصحي لمدة 14 يومًا، وهو ما يزيد إجمالاً على 2000 دولار، والدفع قبل صعود الطائرة، أي مقدمًا وقبل السفر.

م.ر

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى