عربي

غادة عويس تقاضي محمد بن سلمان وبن زايد في محكمة أمريكية: هكرا هاتفها وسرقا صورها

بدأت الإعلامية “غادة عويس” مذيعة قناة “الجزيرة” إجراءات رفع دعوى قضائية، فى المحاكم الأمريكية، ضد محمد بن سلمان، ولي عهد السعودية، ومحمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي، اتهمتهما فيها بالوقوف وراء اختراق هاتفها وتسريب صور ومعلومات شخصية وفبركة صور عارية لها قصد التشهير بها وتقويض شخصيتها وسيرتها المهنية.

غادة عويس تقاضي محمد بن سلمان وبن زايد

وقالت عويس في دعواها، المرفوعة ، أمام محكمة المنطقة الجنوبية في فلوريدا، بالولايات المتحدة، إن ولي العهد، وعدداً من المسؤولين السعوديين والإماراتيين والمواطنين الأمريكيين، قاموا بعملية هدفها تقويض شخصيتها ومسيرتها الصحافية بسبب تقاريرها التي تنتقد سياسات البلدين الخليجيين.

وأشارت إلى أن ما يقرب من 20 متهماً في القضية قاموا باختراق هاتفها وتسريب صورها.
ومن بين الذين قامت غادة عويس بمقاضاتهم، مواطنين لبنانيين.

وشددت غادة عويس في سلسلة تغريدات على صفحتها “لقد اختبروا هذه المعتقدات بنجاح كبير مرات لا تحصى، قصف المدنيين في اليمن، وسجن وتعذيب شعبهم، والقرصنة وابتزاز أي شخص يعتبرونه تهديدا، والأكثر إثارة للقلق اغتيال صديقي العزيز جمال”.

وأضافت : “حان الوقت لتذكير ولي العهد، الإجراءات لها عواقب، على مدار الأشهر الماضية، رأيت آخرين يتحملون هذه المسؤولية ويمضون إلى الأمام، وقد بدأ سعد الجبري، وهاتيس جنكيز (خطيبة جمال خاشقجي)، المعركة لتذكير ولي العهد بأنه ليس بمنأى عن المساس بهم”.

وتابعت عويس: “اليوم أنضم إلى القتال، حيث أقوم برفع دعوى قضائية ضد ولي العهد وأتباعهم. حان الوقت ليظهر لهم العالم ولجميع القادة المستبدين، أنهم ليسوا محصنين ولا فوق القانون الدولي”.

وشددت عويس أن هذه القضية ليست مجرد معركة بالنسبة لها، إنها قضية “من أجل كل من لا يستطيع التحدث ضد الظلم”، على حد تأكيدها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى