مصر

بسبب الأحوال الجوية.. غرق سفينة مصرية بعد انشطارها نصفين عقب مغادرتها تركيا

تعرضت السفينة المصرية “manassa rose”، لانشطار نصفي أدى إلى غرقها، بسبب سوء الأحوال الجوية، بعد مغادرتها ميناء إسكندروم في تركيا في طريقها إلى ليبيا.

وكشف مصدر مطلع، أن السفينة كانت محملة بالحديد، فيما نجا جميع أفراد طاقمها.

وقد تعرضت السفينة لأضرار بالغة وانقسمت إلى قسمين، بسبب الشحن الزائد والإبحار فى جو عاصف ورياح شديدة عاتية.

غرق سفينة مصرية

وجنحت سفينة الشحن، ومالكها مصري ويدعى “حمادة الزامك”، في المنطقة البحرية لخليج كيساموس شمال غرب جزيرة كريت.

ونجا أفراد طاقم السفينة المصريون الـ12، ومعظمهم من عزبة البرج في دمياط، بعد إنقاذهم بواسطة زوارق نجاة، بمساعدة فريق إنقاذ “جيت سكي”، وتم نقل اثنين منهم إلى المستشفى. .

وتعد تلك السفينة الثانية من نوعها التي تغرق خلال الموسم الشتوي الحالي، حيث تعرضت في ديسمبر الماضي السفينة “سي كوين”، إلى الغرق أيضاً.

وأسفرت الواقعة عن وفاة 3 أشخاص مصري وهندي وسوري، بعد سوء حالة الطقس التي شهدتها محافظة الإسكندرية حينها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى