مصر

غرق 3 أشخاص في “شاطئ الموت” بالإسكندرية

لقي 3 أشخاص مصرعهم غرقًا، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين، أثناء الاستحمام فى شاطئ النخيل المعروف بـ”شاطئ الموت” في حي العجمي غربي الإسكندرية.

غرق 3 أشخاص في “شاطئ الموت” 

تلقى قسم شرطة العامرية أول بلاغًا من إدارة شرطة النجدة يفيد غرق 3 أشخاص بشاطئ النخيل.

وتبين من الفحص العثور على جثة أحدهم، بعدما قذفته أمواج البحر على الشاطئ وجرى نقله إلى مشرحة مستشفى العامرية العام.

فيما نجحت قوات الإنقاذ النهري، في انتشال جثتي الغريقين الآخرين وهما “عمرو عبد الجواد” 21 عاما، من بولاق بمحافظة القاهرة، و”عبد الوهاب أحمد” 15 سنة، من تمى الأمديد بمحافظة الدقهلية، وجرى نقلهما لمشرحة ذات المستشفى.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة بقسم شرطة العامرية أول، وجاري العرض على النيابة العامة للتحقيق.

كان 12 شخصا لقوا مصرعهم غرقا، يوم 10 يوليو الماضي، بشاطئ النخيل المعروف بـ “شاطئ الموت” بحي العجمي، بعد تسللهم إلى الشاطئ فجرا بالمخالفة لقرارات مجلس الوزراء.

شواطئ القوات المسلحة

ويعاني المصطافون في الإسكندرية من إغلاق كل الشواطئ، عدا التابعة للقوات السمحة، والتي رفعت سعر تذكرة دخول الفرد إلى 100 جنيه، مقابل 11 جنيه فى وقت سابق.

كما وضعت إدارة شواطئ القوات المسلحة تسعيرة 20 جنيهاً للشمسية 20 بحد أقصى أربعة أفراد، و5جنيه للكرسي الواحد.

وتملك القوات المسلحة العديد من الشواطئ الخاصة في الإسكندرية وعدد كبير من الفنادق الفخمة والكافتيريات، والتي فتحتها للمدنيين بعد مضاعفة أسعارها، مستغلة الإغلاق الناتج عن جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى