مصر

غضب واسع بعد تداول مقطع لكاهن كنيسة أبو سيفين يكمل القداس رغم الحريق (فيديو)  

تداول رواد مواقع التواصل التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لكاهن كنيسة “أبو سيفين” التي احترقت وهو يواصل المراسم الدينية على الرغم من اندلاع الحريق، وامتلأ المكان بالدخان.

وظهر الكاهن الذي توفي جراء حريق الكنيسة، في الفيديو وهو يواصل أداء القداس تحت أضواء الهواتف المحمولة، رغم انتشار الدخان الكثيف الناتج عن الحريق.

كما ظهر المشاركون في القداس من رجال دين وهم يتحركون وينظرون يمينًا ويسارًا، ثم يتوجهون بنظرهم إلى الكاهن في ما بدا طلبًا لإنهاء الصلاة ليتمكن الحاضرون من مغادرة الكنيسة.

كاهن كنيسة أبو سيفين 

في الوقت نفسه، قال مصدر كنسي إن الفيديو المتداول لكاهن الكنيسة القمص “عبدالمسيح بخيت” وهو يصلي في هيكل الكنيسة لحظة الحريق، صحيح.

وأضاف قائلاً: “كان عليه أن يوقف الصلاة فورا”.

وتابع المصدر “الفيديو صحيح والحريق كان في أثناء الصلاة”، موضحا: “كان ممكن تتوقف الصلاة طبعا”.

غضب مواقع التواصل

وأثار مقطع الفيديو غضب رواد مواقع التواصل، مؤكدين أن الكاهن كان من الممكن أن يوقف الصلاة لإنقاذ نفسه والضحايا من الموت.

يذكر أن الحريق الذي اندلع في الكنيسة أسفر عن مصرع 41 شخصًا على الأقل، بينهم 18 طفلًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى