مصر

 فصل أستاذين في جامعة بنها “تداولا مقاطع جنسية داخل حرم الجامعة”

قررت جامعة بنها، رسميا، فصل عضوي هيئة تدريس من وظيفتهما، مع الحرمان من المعاش، أو المكافأة، بعد ثبوت تورطهما في فضيحة جنسية، تضمنت تبادل وإرسال مقاطع جنسية داخل حرم الجامعة مع آخرين.

وكشفت مصادر من داخل جامعة بنها، أن عضوي هيئة التدريس الذين جرى فصلهم بقرار من رئيس الجامعة، ينتميان لكلية الآداب، وهما الدكتور «ع . ف» المدرس بقسم التاريخ بكلية الآداب، و الدكتور « د. و» المدرس بقسم الإعلام بالكلية، وذلك بعد احالتهم لمجلس التأديب لارتكاب أفعال ومخالفات أخلاقية تمس كرامة ومكانة عضو هيئة التدريس.

وقالت المصادر، أن عضوي هيئة التدريس ارتكبا أفعالًا مخلة بالآداب، ووقع منهما أقوالًا مخلة بالآداب، حيث أرسلا لبعضهما بعضًا صورًا ومقاطع ومكالمات جنسية، في حجرة الجودة بالكلية.

وبحسب المصادر، حدث ذلك عام 2015، وهي الوقائع التي أحيلت للنيابة، وتداولتها المحكمة، وقضت فيها بحبس المتهمين 6 أشهر وكفالة 20 ألف جنيه مع وقف التنفيذ، بعد أن أثبتت التحقيقات وتقارير المعمل الجنائي صحة الواقعة وأن الصور والمحادثات تخص المتهمين ولا يوجد بها تلاعب.

وبناءًا على قرار المحكمة، قررت الجامعة إحالتهما إلى مجلس التأديب لما نسب إليهما بالتحقيقات، من مخالفات للأعراف والتقاليد الجامعية وانتهاكها لكرامة الوظيفة الجامعية وإتيانها أفعالًا تزري بشرف عضو هيئة التدريس، وتمس نزاهته.

وانتهى مجلس التأديب إلى عزلهما من الوظيفة، مع الحرمان من المعاش، أو المكافأة في حدود الربع، بناءً على ما ورد بالأسباب والتحقيقات التي أجريت معهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى