مصر

فوضى وسلب ونهب وحرق مباني بعد هروب “مستريح أسوان” (صور)

شهدت قرية الشرفا بمركز إدفو محافظة أسوان، حالة من الفوضى والسلب والنهب بعد هروب “مستريح أسوان” الذي استولى على الملايين وفر هارباً.

كما شهدت القرية إطلاق نار من الأهالي وتحطيم سيارات الإسعاف للمطالبة باسترجاع أموالهم التي استولى عليها “المستريح” واسمه طاهر الحصاوي.

فوضى بعد هروب مستريح أسوان

وكان الحصاوي قد نهب أموال الأهالي بزعم “توظيف الأموال”، في حين استولى بعضهم على منقولات وسيارات مملوكة له، وأظهرت مقاطع فيديو متداولة إحراق منزله.

عمليات النصب التي تعرض لها الضحايا، دفعتهم إلى أحداث حالة واسعة من الفوضى تدخلت على أثرها أجهزة الأمن التي حاولت السيطرة على الأوضاع في القرية، بعد تحطم الأهالي سيارة إسعاف أثناء دخولها للقرية.

وقال أحد أهالي قرية “الشرفا”، إن ظاهرة الاستيلاء على الأموال في صعيد مصر بذريعة توظيفها منتشرة منذ سنوات طويلة، بسبب رفض الأهالي وضع الأموال في البنوك لأسباب عديدة، منها أسباب دينية، أو غياب ثقة البعض في ظل الأزمات الاقتصادية.

وأضاف:”الحصاوي تمكن من الهروب إلى منطقة جبال إدفو الوعرة مع معاونيه، بواسطة سيارتين محملتين بالأموال التي استولوا عليها من الأهالي، في حين قام الأهالي الغاضبين بأعمال نهب وإطلاق نار بغرض الحصول على أي سلع أو منتجات أو ممتلكات تعوضهم جزء من خسائرهم المالية”.

كما اقتحم عدد من الأهالي مكتب البريد في القرية بحثاً عن أي أموال، واستولوا على مواد بناء كانت متواجدة في مواقع إنشاءات جديدة، فضلاً عن اقتحام ونهب صوامع قمح، ومخازن لقصب السكر، ومحال تجارية.

وانتقد الأهالي غياب قوات الأمن عن الأحداث التي شهدتها القرية، وحذروا من خروج الأوضاع عن السيطرة بالقرية التي شهدت حالة من الفوضى والنهب بعد هروب “المستريح” الجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى