مصر

 قالت أنها “لا تعبر عن الواقع”.. مصر ترفض تشكيك الصحة العالمية في أعداد مصابين كورونا

رفضت مستشارة وزيرة الصحة، الدكتورة نهى عاصم، تشكيك منظمة الصحة العالمية في أرقام المصابين بفيروس كورونا في مصر.

وقالت عاصم في تصريحات صحفية، أنه لا يوجد هدف من إخفاء الأعداد الحقيقية للحالات، وأن اختبارات الكشف عن الفيروس لا تجري على الجميع.

وأضافت قائلة: “أن استراتيجية التحليل تختلف من دولة لأخرى، وبالتالي فإنه لا يمكن المقارنة في المطلق، ومعظم حالات الإصابة بكورونا لا تظهر عليها أعراض”.

كما اشارت إلى أن الأرقام المعلنة هي أرقام المرضى الذين جاؤوا لإجراء التحليل ونسخة الـPCR”.

أرقام لا تعكس الواقع

كان “ريتشارد برينان”، مدير الطوارئ الصحية بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، قد أكد الأسبوع الماضي، أن الأعداد التي تعلنها الحكومة المصرية للمصابين بفيروس كورونا، “لا تعكس العدد الحقيقي للإصابات في البلاد”.

وأكد برينان، أن عددا من الدول تستخدم استراتيجيات اختبار مختلفة لفحص إصابات كورونا، وضرب مثلا بالحكومة المصرية التي قررت أن تركز اختباراتها على مجموعة فرعية من المواطنين خاصة المصابين بأمراض معقدة وفي حالة حرجة.

وتابع قائلاً: “من المرجح أن المصابين بأعراض خفيفة أو متوسطة لا يجرون اختبارات PCR”.

وأوضح أن المنظمة ستبحث في مؤشرات أخرى تشمل عدد حالات الوفاة وقدرات المستشفيات والأشخاص داخل غرف العناية المركزة.

وأضاف: “حيث الأرقام الرسمية أقل من الحقيقية، لكننا نتابع المؤشرات الأخرى للنظر في الاستجابة للتصدي للجائحة”.

وسجلت مصر حتى أمس الأحد، 121 ألفا 575 حالة إصابة بفيروس كورونا، توفي منهم 6920 حالة، وذلك بحسب إحصائيات وزارة الصحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى