رياضة

قبول طعن مرتضى منصور على قرار اللجنة الاولمبية وقفه 4 سنوات

قضت محكمة القضاء الإداري، اليوم الاحد، بقبول الطعن المقدم من رئيس الزمالك السابق “مرتضى منصور” على قرار اللجنة الأولمبية، بإيقافه عن مزاولة أي نشاط رياضي لمدة 4 سنوات.

وكشفت مصادر إعلامية، إن تقرير المفوضين تضمن رأيا قانونيا احتياطيا، انتهى إلى التوصية بإصدار حكم بإلغاء قرار اللجنة الأوليمبية المصرية الصادر فى 4 أكتوبر 2020 “بوقف مرتضى منصور عن مزاولة أي نشاط رياضي لمدة 4 سنوات وإلزام نائب رئيس مجلس إدارة النادي بالدعوة إلى إجراء انتخابات على منصب رئيس النادي”.

قبول طعن مرتضى منصور

في الوقت نفسه، كشف مصدر داخل نادي الزمالك، أن قرار قبول الطعن، لا يخص الزمالك أو إداراته الحالية كونه بين منصور واللجنة الأولمبية وبالتالي فالزمالك ليس طرفا سواء بتقديم طعون أو الاستئناف على الأمر.

وأكد المصدر، أن قرار الحكم لمرتضي منصور اليوم، لا يعني عودته لرئاسة نادي الزمالك مرة أخري، وكذلك يشمل منصبه على الإطلاق؛ لأن الحكم كان على قرار اللجنة الأولمبية وليس قرار وزير الرياضة إيقافه لحين انتهاء التحقيقات في المخالفات التي أدت إلى عزله.

من جانبه، قال مرتضى عبر حسابه على “فيسبوك”، تعليقا على الحكم: “مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك الشرعي المنتخب يسجد شاكراً لله سبحانه وتعالى ويشكر جماهير الزمالك الوفية وأعضاء الجمعية العمومية المحترمين وقضاء مصر العظيم على الحكم الصادر اليوم بإلغاء قرار اللجنة الأولمبية بعزله 4 سنوات”.

وأضاف: “المحكمة أكدت أن قرار هشام حطب غير مشروع ويعتبر اعتداء على إرادة الجمعية العمومية التي انتخبته رئيسا للنادي، وأنه ليس من حق اللجنة الأولمبية إصدار هذا القرار المخالف للقانون والمواثيق الدولية”.

وتابع: “غدا سيقيم المستشار مرتضى منصور دعوى قضائية ضد هشام حطب ولجنته مطالبا إياهم بتعويض 20 مليون جنيه عن الأضرار التي أصابته من قرارهم الانتقامي بعزلة والذي ألغته محكمة القضاء الإداري اليوم”.

اللجنة الأولمبية

وكانت اللجنة الأولمبية قد أعلنت في 4 أكتوبر الماضي، منع رئيس نادي الزمالك 4 سنوات عن مزاولة أي نشاط رياضي، بعد ثبوت عدة مخالفات منسوبة إليه، وطلبت إجراء انتخابات لاختيار رئيس بديل له.

وغرّمت اللجنة مرتضى منصور 100 ألف جنيه، بعد التحقيق في شكاوى مقدمة من عدة شخصيات رياضية، “يتضررون جميعهم من قيام رئيس نادي الزمالك بسبهم وقذفهم والإساءة لهم وللمؤسسات الرياضية

كانت اللجنة الأولمبية أعلنت في 4 أكتوبر الماضي، منع رئيس نادي الزمالك أربع سنوات عن مزاولة أي نشاط رياضي، بعد ثبوت عدة مخالفات منسوبة إليه، وطلبت إجراء انتخابات لاختيار رئيس بديل له.

وغرّمت اللجنة رئيس الزمالك المعزول 100 ألف جنيه، بعد التحقيق في شكاوى مقدمة من عدة شخصيات رياضية، “يتضررون جميعهم من قيام رئيس نادي الزمالك بسبهم وقذفهم والإساءة لهم وللمؤسسات الرياضية التي يمثلونها، مستخدما في ذلك قناة الزمالك الفضائية والتي أخرجها عن دورها الرياضي”.

وقالت اللجنة إن مخالفات رئيس الزمالك شكلت “خروجًا صارخًا على الدستور والقوانين والمواثيق المصرية والدولية، وهو الأمر الذي صار معولًا لهدم القيم والمثل الرياضية وإهدارًا للمعاني السامية التي ترتجيها الأمم المتحضرة من الرياضة”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات