أخبارمصر

قوات الأمن تقتحم موقع المنصة وتعتقل رئيسة التحرير نورا يونس

اقتحمت قوات الأمن مقر موقع المنصة الإخباري، واعتقلت رئيسة التحرير نورا يونس.

وكشف محامون إن الصحفية نورا يونس، رئيس تحرير موقع “المنصة”، ظهرت في وقت لاحق فى قسم شرطة المعادي، وأنه يتوقع عرضها على النيابة الخميس.

قوات الأمن تقتحم موقع المنصة

وأضافوا أنها على مايبدو متهمة بإدارة موقع صحفي بدون ترخيص.

وكان قسم شرطة المعادي قد أنكر وجودها فى بادئ الأمر من الأساس.

وقال رئيس التحرير التنفيذي للموقع سيد تركي، لـ«مدى مصر» إن قوة من الشرطة عرّفت نفسها أنها من مباحث المصنفات الفنية، داهمت الموقع وفحصت أجهزة الكمبيوتر بدعوى التأكد من أنها نُسخ أصلية مُرخّصة، قبل أن تتحفظ على جهازي لابتوب يعملان بنظام تشغيل «أوبنتو» مفتوح المصدر، وقالوا إنهما سيخضعان للفحص في مقر مباحث المصنفات الفنية بالمهندسين. واصطحبت الشرطة يونس معها، قبل أن يكتشف أعضاء الفريق توجههم إلى قسم شرطة المعادي وليس مقر مباحث المصنفات الفنية، بحسب موقع مدى مصر. 

نورا يونس

وأضاف تركي أن محامي «المنصة» توجه إلى قسم الشرطة للسؤال عن يونس، إلا أن قوة القسم نفت وجودها.

وأكد الموقع أن نحو ثمانية ضباط ومجندين بزيٍّ مدني داهموا مقره وفتشوا جميع أجهزة الكمبيوتر الموجودة به، واطلعوا على الرخص القانونية لجميع الأجهزة التي تعمل بنظام ويندوز.

يشار إلى أن نورا يونس، عملت في واشنطن بوست وكانت مديرة تحرير موقع المصري اليوم قبل أن تشارك عام 2015 في تأسيس المنصة وتتولى رئاسة تحريرها.

وتعرض موقع المنصة للحجب منذ يونيو 2017 ضمن قائمة طويلة من المواقع بلغت 500 موقعًا لاحقًا، غير أن المنصة استمرت في تقديم محتواها الصحفي طوال الفترة الماضية. 

وتعرض مئات الصحفيين للاعتقال فى مصر منذ عهد انقلاب عبد الفتاح السيسي فى يوليو 2013.

وبحسب مؤشر الصحافة الصادر مؤخراً تعتبر مصر ثالث أكبر سجن للصحفيين فى العالم بعد الصين والسعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى