مصر

على عكس دول العالم.. هالة زايد: لقاح كورونا لن يكون مجانيًا لجميع المصريين

رغم أن دول العالم توفر لقاحات فيروس كورونا بالمجان، قالت وزيرة الصحة هالة زايد مساء السبت إن مصر تعاقدت على تأمين نحو 100 مليون جرعة من لقاحات فيروس كورونا عبر شركات متعددة، ولكنها نفت أن يكون اللقاح مجانيًا للجميع، وهو ما سبق وأعلنه مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية في وقت سابق من ديسمبر الماضي.

لقاح كورونا لن يكون مجانيًا

وقالت زايد خلال مداخلة هاتفية مع برنامج الحكاية على قناة إم بي سي مصر، إن اللقاحات (الصينية) الذي جرى التعاقد عليها تضم 40 مليون جرعة من لقاح سينوفارم و20 مليون جرعة من لقاح إسترازنيكا قابلة للزيادة و40 مليون جرعة من تحالف جافي، وهي تكفي نحو 50 مليون مواطن.

وأوضحت أن جرعات لقاح إسترازنيكا سيبدأ توريدها في الأسبوع الثالث أو الرابع من الشهر الجاري، موضحةً أن المفاوضات مع الشركة في مراحلها النهائية بعد موافقة هيئة الدواء ومجلس الوزراء على الجوانب الفنية والمالية وموافقة وزارة العدل على التحكيم الدولي.

وأوضحت الوزيرة أن هيئة الدواء المصرية وافقت على التراخيص للقاح سينوفارم الصيني للاستخدام الطارئ بمصر، وزعمت إجراء اختبارات على أولى الشحنات الواردة من العقار، أثبتت سلامة تداوله.

وكان محمد عوض تاج الدين مستشار الرئيس للشؤون الصحية أعلن في منتصف ديسمبر الماضي أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه بمنح اللقاح للمصريين “مجانًا”.

اللقاحات الصينية

لكن السيسي وجه بأن يتولى صندوق تحيا مصر الدفع عن غير القادرين، ما يعني أنه لن يتم توفير اللقاح لجميع المصريين بالمجان.

وأضافت زايد خلال المداخلة: “مش لازم يكون مجاناً للجميع لكن الأهم تأمين احتياجات الأطقم الطبية والأفراد ذات الأمراض المزمنة”، مشيرةً إلى أن القادرين على شراء اللقاح سيدفعون ثمنه طالما لديها القدرة على شرائه.

فى سياق آخر أعلن عدد من الأطباء، عن رفضهم شراء وزارة الصحة اللقاحات الصينية، وقالوا إنه لم يثبت فاعليتها فى علاج كورونا، محذرين من آثارها الجانبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى