مصر

رايتس ووتش تطالب بايدن بوقف مبيعات السلاح لمصر

أشارت وكالة أنباء رويترز إلى مطالبة منظمة هيومن رايتس ووتش الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن بوقف مبيعات السلاح لمصر.

رايتس ووتش

وقال رئيس منظمة هيومن رايتس ووتش في نيويورك يوم الأربعاء إن الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن يحتاج إلى استعادة مصداقية بلاده فيما يتعلق بحقوق الإنسان في الداخل والخارج، وذلك بعد أربع سنوات من انتهاك مبادئ الديمقراطية.

وفي حديثه لرويترز، قال كينيث روث إن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب انتهك حقوق الإنسان في الداخل ولم يكن متسقًا في انتقاد السجلات الحقوقية لدول أخرى.

وأضاف المدير التنفيذي لمنظمة هيومن رايتس ووتش، إن بايدن، المقرر أن يتولى منصبه في 20 يناير، يجب أن يجعل حقوق الإنسان حجر الزاوية في السياسة الخارجية الأمريكية.

وتابع روث فى حديثه لرويترز: “لقد كان ترامب كارثة كاملة لحقوق الإنسان، لقد استهزأ بحقوق الإنسان في الداخل، حيث كان التحريض على هجوم 6 يناير على مبنى الكابيتول مجرد مثال آخر للتتويج الطبيعي لأربع سنوات من انتهاك المبادئ الديمقراطية”.

التقرب من كل مستبد

واتهم روث ترامب بـ “التقرب من كل مستبد ودود تحت الشمس” مع الاحتفاظ بالانتقادات بشأن قضايا حقوق الإنسان “لخصومه المتصورين” – فنزويلا وكوبا وإيران و “أحيانًا الصين”.

لكن هذا النوع من النهج غير المتسق تمامًا لم يكن له مصداقية. لم يكن هناك قوة في انتقاده عندما عرف الناس أنه يخدم أجندة سياسية أخرى، وليس أجندة مبدئية.

قال روث إنه يتعين على بايدن أن يوضح حقوق الإنسان على أنها “مبدأ إرشادي للسياسة الخارجية الأمريكية ثم التمسك بها، حتى عندما يكون ذلك صعبًا”.

وقف مبيعات السلاح لمصر

وحثه على إلغاء مبيعات الأسلحة لدول مثل مصر والمملكة العربية السعودية وإسرائيل وانتقاد رئيس الوزراء الهندي مودي بسبب سياسته تجاه المسلمين، “على الرغم من أن الهند ستكون حليفًا مهمًا في منافسة الصين”.

كما دعا روث بايدن إلى إعادة التعامل مع مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ، وهو منتدى في جنيف انسحب منه ترامب في يونيو 2018 ، لأنه ينتقد إسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى