مصر

تأجيل محاكمة ضحايا التعذيب فى قسم شرطة السلام: نشرت الجارديان فيديوهات تعذيبهم

قررت الدائرة الثانية إرهاب، برئاسة المستشار محمد حماد وعضوية المستشارين محمد عمار وعلى عمارة ، تأجيل محاكمة 23 شخصاً ، نشرت الجارديان صور وفيديوهات تعذيبهم فى قسم شرطة السلام،  لجلسة 20 سبتمبر لاستكمال المرافعة.

محاكمة ضحايا التعذيب

واتهم هؤلاء الأشخاص بـ نشر أخبار كاذبة في القضية المعروفة إعلاميا بـ  تعذيب مواطنين داخل قسم شرطة السلام

وزعمت النيابة أن المحبوسين اتفقوا على إحداث إصابات ببعضهم بمواضع متفرقة من أجسادهم باستخدام عملة معدنية كانت بحوزتهم، ثم صوروا المقطع المرئي المتداول، وأظهروا فيه إصاباتهم، وادعوا على خلاف الحقيقة تعرضهم لتعذيبٍ بَدَني من ضباط الشرطة بالقسم، وأذاعه أحدهم.

واتهم فى الواقعة متهمين محبوسين وأقاربهم الذين سربوا لهم الهاتف.

لكن الغارديان قالت فى التقرير المصاحب للفيديوهات إنها حصلت على فيديوهات للشرطة المصرية وهي تعذب محتجزين في مركز شرطة السلام بالقاهرة في نوفمبر الماضي .. وأن الضباط بدوا وهم يمارسون العنف ضد المدنيين على ثقة من الإفلات التام من العقاب .

محاكمة الضحايا 

وقالت جهات التحقيق أنهم زعموا تعرضهم للتعذيب بحجز قسم الشرطة على خلاف الحقيقة، وأنهم أحدثوا إصابات بأنفسهم بقطع معدنية بتحريض من آخرين داخل البلاد وخارجها؛ لإحداث زعزعة فيها، وإثارة الفتن وبث الشائعات من خلال تصوير المقطع المتداول المدعى فيه من بعض المحبوسين بالقسم تعذيب ضباط الشرطة لهم، وهي اتهامات عادة توجه إلى سياسيين.

وقالت هيومن رايتس ووتش إن السلطات القضائية فى مصر تحاكم الضحايا الذين جرى تعذيبهم بتهم كشف تعرضهم للتعذيب فيما يفلت الجناة من العقاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى